50 % من السيولة لصالح «أبوظبي الأول»

تباين إغلاقات الأسهم في أسبوع.. والسيولة قرب 4 مليارات

تباينت إغلاقات أسواق الأسهم المحلية في ختام تعاملات الأسبوع الماضي وسط اتجاه شرائي للمؤسسات وارتفاع ملحوظ في مستويات السيولة لتقترب من حاجز 4 مليارات درهم، ليرتفع سوق دبي بنسبة 0.73%، فيما تراجع سوق العاصمة بنحو 0.31% بضغط من «أبوظبي الأول» الذي استحوذ على 50% من سيولة السوقين.

وقال وسطاء في السوق لـ«البيان الاقتصادي» إن الأسبوع المنصرم شهد عمليات بيع للمطلعين، وذلك قبل بداية فترة حظر تعاملاتهم اعتباراً من الاثنين القادم ولحين الإفصاح الكامل لشركاتهم عن البيانات المالية السنوية لعام 2018.

ووصلت سيولة السوقين خلال الأسبوع إلى 3.92 مليارات درهم، منها 1.27 مليار درهم في دبي، و2.65 مليار درهم في أبوظبي، وجرى تداول 1.87 مليار سهم، موزعة بواقع 1.4 مليار سهم في دبي، و467.25 مليون سهم في أبوظبي، عبر تنفيذ 23.6 ألف صفقة.

وتأتي قفزة السيولة بعدما استقطب سهم «أبوظبي الأول» بقيمة 2.1 مليار درهم عقب تنفيذ صفقتين كبيرتين في جلسة الخميس الماضي على عدد 128 مليون سهم بقيمة 1.8 مليار درهم. وأضاف الوسطاء أن المؤسسات واصلت تكثيف مشترياتها في الأسهم المحلية لاقتناص الفرص مع تداول غالبية أسعار الأسهم عند مستويات جاذبة ومغرية.

ووفق رصد «البيان الاقتصادي»، وبشأن التداولات حسب الجنسيات في سوق الإمارات خلال أسبوع، اتجه المستثمرون الخليجيون والأجانب والمواطنون نحو الشراء، بصافي استثمار بلغ نحو 37 مليون درهم محصلة شراء، منها 7.4 ملايين درهم محصلة شراء الخليجيين، و3 ملايين درهم محصلة شراء الأجانب، و26.5 مليون درهم محصلة شراء المواطنين، في المقابل اتجه المستثمرون العرب نحو التسييل، بصافي استثمار بلغ 37 مليون درهم محصلة بيع.

وركز المستثمرون الأجانب غير العرب مشترياتهم خلال الأسبوع على أسهم «جي أف أتش» و«إشراق» و«أدنوك للتوزيع» و«إعمار مولز» و«أبوظبي الأول»، بينما تركزت مبيعاتهم على أسهم «الاتحاد العقارية» و«دانة غاز» و«دبي للاستثمار» و«دي إكس بي».

سوق دبي

وأغلق سوق دبي عند مستوى 2599 نقطة مع ارتفاع أسهم شركات العقار بنسبة 1.36% مع صعود إعمار العقارية 1.9% وأرابتك 3.13% وإعمار للتطوير 1.9% وإعمار مولز 2.94%، كما ارتفع قطاع الاستثمار بنسبة 4.94% مع صعود دبي للاستثمار 7.32% وسوق دبي المالي 2.18% في مقابل انخفاض شعاع كابيتال 10.3%.

وزاد قطاع النقل بنسبة 1% مع صعود أرامكس 2.39% واستقرار سهم العربية للطيران في مقابل انخفاض الخليج للملاحة 1.89%، بينما انخفض قطاع البنوك بنسبة 0.6% مع هبوط الإمارات دبي الوطني 1.11% فيما صعد دبي الإسلامي بنسبة 0.19%.

وهيمن سهم الاتحاد العقارية على النشاط خلال الأسبوع مستقطباً سيولة بنحو 195.4 مليون درهم، تلاه سهم إعمار العقارية بتداولات بقيمة 171.2 مليون درهم، ثم سهم جي أف أتش بسيولة بقيمة 132 مليون درهم.

وكان أكبر الرابحين خلال الأسبوع سهم أملاك بنسبة 15.27%، ثم سهم اكتتاب بنسبة 10.42% تلاه سهم أمانات بنسبة 9.1%، فيما كان سهم شعاع كابيتال في مقدمة الخاسرين مع هبوطه 10.31%، تلاه سهم الاستشارات المالية الدولية مع تراجعه بنسبة 9.77%، ثم سهم دبي الإسلامي للتأمين وإعادة التأمين «أمان» بنسبة 7.18%.

ومال المستثمرون المواطنون فقط في سوق دبي نحو الشراء بصافي استثمار 48.34 مليون درهم، فيما مال العرب والخليجيون والأجانب نحو البيع بصافي استثمار 48.34 مليون درهم.

سوق أبوظبي

وتراجع سوق أبوظبي إلى 4861.53 نقطة مع هبوط قطاع البنوك بنسبة 0.53% بعد تراجع سهم أبوظبي الأول 1.13%، مقابل ارتفاع أبوظبي التجاري 1.23% والاتحاد الوطني 3.23% وأبوظبي الإسلامي 3.37%.

ونزل قطاع الطاقة بنسبة 3.19% مع هبوط دانة غاز 4.3% وطاقة 3.96% وأدنوك للتوزيع 0.43%. في المقابل، صعد قطاع العقار بنسبة 1.31% مع ارتفاع سهم الدار بنسبة 1.9%، مقابل هبوط إشراق 0.39% ورأس الخيمة العقارية 2.16%. وارتفع قطاع الاتصالات بنسبة 0.47% مع ارتفاع سهم اتصالات بالنسبة ذاتها.

وتصدر سهم أبوظبي الأول النشاط بسيولة 2.1 مليار درهم، تلاه سهم اتصالات بتداولات بقيمة 127.24 مليون درهم، ثم سهم أبوظبي التجاري مستقطباً نحو 69 مليون درهم. وتصدر سهم الوطنية للتكافل الأسهم الرابحة بنسبة 16.67%، تلاه سهم فودكو القابضة مرتفعاً بنسبة 14.15%، ثم سهم بنك الاتحاد الوطني بنسبة 3.23%. ومال المستثمرون الأجانب والخليجيون نحو الشراء في سوق أبوظبي، بصافي استثمار 27.2 مليون درهم.

المحافظ

اتجهت المحافظ والمؤسسات الاستثمارية نحو الشراء في السوقين بصافي استثمار 86.4 مليون درهم، منها 3.6 ملايين درهم في أبوظبي، و82.78 مليون درهم في دبي، فيما اتجه المستثمرون الأفراد نحو البيع بصافي استثمار 86.4 مليون درهم، منها 3.6 ملايين درهم في أبوظبي، و82.78 مليون درهم في دبي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات