«إكسبو الشارقة» يبحث تعزيز حضور المؤسسات الكينية في فعالياته

بحث مركز إكسبو الشارقة مع عدد من المسؤولين الحكوميين وممثلي القطاعات الاقتصادية في جمهورية كينيا، سبل تعزيز مشاركة المؤسسات والشركات والمستثمرين ورجال الأعمال الكينيين في فعاليات المعارض الدولية المتخصصة التي ينظمها المركز على مدار العام.

جاء ذلك خلال مشاركة المركز ضمن البعثة التجارية التي تُنظمها غرفة تجارة وصناعة الشارقة ممثلة بمركز الشارقة لتنمية الصادرات، إلى جمهورية كينيا في إطار جولتها الإفريقية، والتي تهدف إلى تطوير علاقات التعاون التجاري والصناعي بين الشارقة وكينيا وبحث مجالات وفرص الاستثمار المتاحة لدى الجانبين.

وناقش وفد إكسبو الشارقة برئاسة سلطان شطاف مدير التسويق وتطوير الأعمال في المركز، خلال مشاركته ضمن فعاليات البعثة إلى العاصمة الكينية نيروبي آفاق التعاون المشترك وإمكانية تبادل الخبرات، واستعراض التسهيلات المقدمة للمستثمرين والعارضين والزوار لمركز إكسبو الشارقة، فضلاً عن أفضل الممارسات في مجال صناعة المعارض بين المركز والجهات المسؤولة عن قطاع المعارض في كينيا.

حيث التقى الوفد عدداً من المسؤولين الكينيين من أبرزهم بيتر مونيا وزير الصناعة والتجارة والتعاونيات الكيني، وموانغي كينجوري وزير الزراعة والثروة الحيوانية والسمكية الكيني، وكيبرونو كيتوني رئيس اتحاد غرف التجارة والصناعة في كينيا، ومايك مبوفي سونكو حاكم نيروبي، وريتشارد نجاتيا رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة كينيا.

وقال سلطان شطاف إن مشاركة المركز ضمن البعثة التجارية التي نظمتها غرفة الشارقة، جاءت بهدف استعراض دور الإمارة الرائد على خارطة صناعة المعارض الإقليمية والدولية ومقوماتها الفريدة على هذا الصعيد، وذلك ترجمة لرؤية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، بتعزيز مكانة الإمارة على خارطة المعارض وسياحة الأعمال العالمية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات