المتجر يوفر أول موظف روبوتي

«دانوب هوم» تفتتح في دبي أكبر صالاتها الإقليمية

صورة

افتتحت «دانوب هوم»، العلامة الرائدة إقليمياً في حلول التصميم الداخلي، مؤخراً صالتها الجديدة متعددة الطوابق في شارع أم سقيم بالبرشاء في دبي.

وذلك في سياق التزامها بتقديم تجارب منقطعة النظير لتحسين المساحات الداخلية للمنازل، وانطلاقاً من رؤيتها بتوسيع حضورها في دولة الإمارات العربية المتحدة، حيث تشغل الصالة الجديدة 100 ألف قدم مربعة، وهي أكبر صالة تجزئة للعلامة في المنطقة.

وشهدت فعالية الافتتاح حضور كل من الممثلة المتألقة ماهيرا خان، والسيد رضوان ساجان مؤسس ورئيس مجلس إدارة مجموعة «دانوب»، وعادل ساجان مدير المجموعة، وأنيس ساجان المدير التنفيذي للمجموعة، إلى جانب عدد من أعضاء مجلس الإدارة.

موظف روبوت

وقد استثمرت «دانوب هوم» مبلغ 100 مليون درهم في هذه الصالة التي تعد المتجر العاشر للمجموعة في دولة الإمارات، وتنفرد الصالة بتوفير موظف روبوتي في خطوة تعكس مواكبة المجموعة آخر التطورات في مجال الذكاء الاصطناعي، بهدف إتاحة خدمات ذكية ومبتكرة لكل العملاء، إذ سيكون من شأن الموظف الروبوتي، الذي يدعى «دان»، تعزيز تجربة التسوّق بفضل قدراته على استيعاب اللغات الطبيعية، والتفاعل المباشر مع العملاء، وتسجيل ردودهم وآرائهم، وتقديم حلول التصميم الداخلي، وتوزيع الكتيبات المطلوبة، وغيرها من المزايا العديدة.

منتجات مبتكرة

وقال عادل ساجان، مدير مجموعة «دانوب»: «نحن مسرورون للغاية بافتتاح أكبر صالاتنا في المنطقة، التي من شأنها إثراء محفظتنا، في خطوة مهمة ضمن سياق رؤيتنا الهادفة إلى إتاحة خيارات واسعة ومتنوّعة تساعد العملاء على تحسين أنماط حياتهم، من خلال تزويدهم بخدمات ومنتجات مبتكرة، علماً أننا نمتلك حالياً أكثر من 17 متجراً ناجحاً في أنحاء مختلفة من الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

وكلنا ثقة بأن المتجر الجديد سيساعدنا على ترسيخ حضورنا في المنطقة مع مواصلة تحسين تجارب خدماتنا وتجارب التسوّق لعملائنا الكرام. ونحن كذلك على يقين من أن أول موظف روبوتي لدينا سيسهم في إثراء ما نقدمه من خدمات ذكية ومبتكرة، ما سيعزز تفاعل وانخراط العملاء دون أدنى شك».

وأضاف: «من المتوقع لحجم سوق الديكورات المنزلية العالمية أن يبلغ 664.0 مليار دولار أميركي بحلول 2020، ويشكّل كل من الأثاث والمنتجات النسيجية والأرضيات مكونات مهمة في هذه السوق التي تشهد نمواً متواصلاً بفعل النمو والتطور الدائم في القطاع العقاري».

طباعة Email