مجلس أبوظبي اليابان الاقتصادي يبحث تنمية التعاون الاستثماري

انطلقت في أبوظبي أعمال الدورة السادسة لمجلس أبوظبي اليابان الاقتصادي والتي تبحث سبل تنمية التعاون الاقتصادي والتجاري والاستثماري بين الجانبين في عدد من القطاعات الاقتصادية ذات الاهتمام المشترك.

وترأس أعمال الدورة السادسة لمجلس أبوظبي اليابان الاقتصادي سيف الهاجري رئيس دائرة التنمية الاقتصادية أبوظبي وهيروشيقي سيكو وزير الاقتصاد والتجارة والصناعة الياباني، وسيجي هيروتا، المدير التنفيذي لمركز التعاون الياباني للشرق الأوسط.

وأكد الجانبان أن هذه الدورة تأتي استكمالاً لدعم الجهود المبذولة من أجل متابعة تنفيذ القرارات التي تم اتخاذها خلال أعمال الدورة السابقة التي عقدت في طوكيو، ومتابعة تنفيذ التوصيات الصادرة عنها، مع التركيز على رفع مستوى التعاون بين قطاعي الأعمال في البلدين، ودعم استعداد الشركات اليابانية لتوسيع نشاطها الاستثماري والتجاري في دولة الإمارات بشكل عام وإمارة أبوظبي على وجه الخصوص.

وأكد سيف الهاجري رئيس دائرة التنمية الاقتصادية أبوظبي أول من أمس حرص حكومة إمارة أبوظبي على تعزيز شراكتها مع اليابان عبر تفعيل دور المجلس في تعزيز التعاون الاقتصادي والاستثماري المشترك بما يسهم في إرساء حقبة جديدة من الشراكة المثمرة بين البلدين.

وأفاد أن إجمالي الاستثمارات اليابانية في إمارة أبوظبي بلغ 6.1 مليارات درهم مع نهاية عام 2017، وبلغ عدد الرخص الاقتصادية المملوكة لدى المستثمرين اليابانيين في الإمارة 32 رخصة تجارية.

مشيراً إلى أن حجم التبادل التجاري غير النفطي بين إمارة أبوظبي واليابان بلغ خلال الفترة من يناير حتى أكتوبر من العام الجاري 9 مليارات و803 ملايين درهم، بزيادة نسبتها 17.8% مقارنة مع الفترة نفسها من العام الماضي، والتي بلغت 8 مليارات و320 مليون درهم.

واستعرض اجتماع الدورة السادسة لمجلس أبوظبي اليابان الاقتصادي إنجازات مجموعات العمل، وتم تشكيل أربع مجموعات عمل تحت مظلة المجلس جاءت على النحو التالي، مجموعة عمل الطاقة التي تتم إدارتها بصورة مشتركة بين شركة أدنوك من جانب أبوظبي ومركز التعاون الياباني للشرق الأوسط من الجانب الياباني، ومجموعة عمل التعليم وتنمية الموارد البشرية التي تتم إدارتها بصورة مشتركة بين دائرة التعليم والمعرفة - أبوظبي ومركز اليابان للتعاون الدولي.

إضافة إلى مجموعة عمل البنية التحتية التي تتم إدارتها بصورة مشتركة بين دائرة النقل في أبوظبي ومركز التعاون الياباني للشرق الأوسط، إلى جانب مجموعة عمل المحتوى الإعلامي التي تتم إدارتها بصورة مشتركة بين (توفور54) ومركز التعاون الياباني للشرق الأوسط.

مستثمرون

وبلغ عدد المستثمرين اليابانيين المسجلين في سوق أبوظبي للأوراق المالية مع نهاية الربع الأول إلى 723 مستثمراً، ينقسمون بين 622 مستثمراً وفرداً و101 مؤسسة استثمارية، كما بلغ إجمالي قيمة تداولات المستثمرين من حملة الجنسية اليابانية (بيعاً وشراءً) خلال 2017 نحو 150 مليون درهم.

وبلغت القيمة السوقية للأسهم التي يمتلكها المستثمرون اليابانيون حتى نهاية عام 2017 حوالي 800 مليون درهم، أما بالنسبة لإجمالي قيمة تداولات المستثمرين اليابانيين (بيعاً وشراءً) خلال الربع الأول من 2018 فقد بلغت نحو 31 مليون درهم لتشكل ما نسبته نحو 6% من إجمالي تداولات المستثمرين من الدول الآسيوية في الفترة نفسها.

24 اتفاقية

كشف جمال سيف الجروان، الأمين العام لمجلس الإمارات للمستثمرين بالخارج عن توقيع نحو 24 اتفاقية ثنائية ومذكرات تفاهم بين الإمارات واليابان خلال السنوات من 1990 وحتى 2018 تعزز الشراكة الإماراتية اليابانية.

وقال الجروان، خلال مشاركته في فعاليات الدورة السادسة لمجلس أبوظبي اليابان الاقتصادي الذي يعقد في أبوظبي، إن المجلس بات يُشكل منصّة رئيسية لتعزيز الشراكة الاستراتيجية الشاملة التي يرتبط بها البلدان.

وأكد الجروان أن أجندة العمل التي تنعقد لها جلسات المجلس تعكس المؤسسية العالية في برمجة التوسع بالتعاون، واعتماد تراكمية الإنجاز الذي تحقق في الدورات الخمس السابقة للمجلس.

طباعة Email