توقع انتعاش الطلب على المكاتب المرنة في دبي

قالت شركة جيه إل إل للاستشارات والاستثمارات العقارية: إن دبي تكرس جهودها لطرح المكاتب المرنة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، مع توقعات بأن يشهد القطاع الجديد انتعاشاً خلال السنوات المقبلة.

حيث يمثل 1% من إجمالي مساحة المكاتب في دبي، ومن المتوقع أن يرتفع هذا المعدل ليصل إلى 5% من إجمالي المساحة التجارية المتاحة في دبي بحلول عام 2022، خاصة أن مشغلي المساحات المرنة يستهدفون الشركات الكبرى، فضلاً عن تركيزهم المعتاد لتأسيس المكاتب للشركات الناشئة والمحترفين المستقلين.

ووفق أحدث تقارير جيه إل إل الذي يحمل عنوان «نقلة نوعية أو تغيّر جذري»، فإن عام 2017 قد شهد معدلات نمو ملحوظة بنسبة 30% في مساحة المكاتب المرنة في أكبر 20 سوقاً حول العالم. وتتبوأ دبي مكانة متميزة في هذا المجال في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، ففي الوقت الراهن، يقدم 55 مشروعاً في دبي مكاتب مرنة تقدر مساحتها الإجمالية بنحو 70 ألف متر مربع، قياساً بأكثر من 3% في أسواق المكاتب الرئيسية في المدن الأوروبية، وهو ما يمثل 1% من إجمالي مساحة المكاتب في دبي، مقارنة مع السوق في القارة الأوروبية الذي يزيد على 3%.

تعليقات

تعليقات