EMTC

«هواوي»: 4% فقط من المؤسسات تستخدم الذكاء الاصطناعي

أطلقت شركة هواوي استراتيجيتها الجديدة للذكاء الاصطناعي تتضمن رفع كفاءة البحث والتطوير، وخصوصاً في مجال الحوسبة المرئية والمعالجات، خاصة التي ترتبط بتطبيقات حيوية كاللغوية منها.

وتستهدف بناء منصة متكاملة للذكاء الاصطناعي تربطها مع مختلف التقنيات الأخرى. وأوضح إيريك شو نائب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة هواوي عالمياً، بأن مستوى تطور الذكاء الاصطناعي يرتبط ارتباطاً وثيقاً بمستوى تطور صناعة تقنية المعلومات والاتصالات تحديداً، وأصبح الذكاء الاصطناعي المحرك البخاري لدى اختراعه أو الكهرباء لدى اكتشافها. جاء ذلك خلال خطابه الافتتاحي لمؤتمر «هواوي كونكت 2018» الذي انطلقت فعالياته اليوم في مدينة شنغهاي.

وأضاف: «4% من المؤسسات حول العالم تستخدم الذكاء الاصطناعي فقط، ولا شك أن هذا رقم ضئيل بالنظر الإمكانيات الكبيرة التي يمتلكها الذكاء الاصطناعي، وفي مقدمتها التطبيقات التي تسهم في اختزال الوقت والقدرة الهائلة على الحوسبة، ورفع كفاءة العمل من خلال القدرة على ربط تطبيقات الذكاء الاصطناعي مع بقية التقنيات كإنترنت الأشياء والحوسبة السحابية والبيانات الضخمة، وتوفير لوغارتمات جديدة والعديد من أوجه الأتمتة».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات