«دبي للطيران المدني» شريك استراتيجي لمعرض الهليكوبتر

أعلنت «هيئة دبي للطيران المدني» شراكتها الاستراتيجية لفعاليات «معرض دبي للهليكوبتر» في الفترة بين 6 و8 نوفمبر المقبل، وهو المعرض المختص بتكنولوجيا وعمليات الطائرات المروحية، ويستضيفه الجناح الملكي في «مطار آل مكتوم الدولي» بمنطقة «دبي الجنوب». ويوفر هذا الحدث المرتقب بوابة مثالية للاطلاع على أبرز الاتجاهات الناشئة، والتعرف إلى أحدث الابتكارات التكنولوجية ذات الصلة بالطائرات المروحية المستخدمة لأغراض تجارية وعسكرية وفي مجالات الدفاع المدني.

ازدهار

وأكد محمد عبد الله أهلي، مدير عام هيئة دبي للطيران المدني، الرئيس التنفيذي لمؤسسة دبي لخدمات الملاحة الجوية، في «هيئة دبي للطيران المدني»، أنّ دعم «معرض دبي للهليكوبتر» يندرج من خلال حرص الهيئة على تعزيز أطر التعاون المثمر مع الجهات المختصة بصناعة الطيران المروحي، بما يصب في خدمة التطلعات لتحقيق الأمن والاستدامة بالمنطقة والعالم، مشدّداً على أهمية تضافر الجهود المشتركة لدفع عجلة نمو وازدهار صناعة الطائرات المروحية إقليمياً وعالمياً، مع التركيز على توظيف الفرص المتاحة بالتزامن مع الإقبال الكبير الذي تشهده منطقة الشرق الأوسط على الطائرات المروحية التجارية.

تطوير

وأضاف محمد عبد الله أهلي: «انطلاقاً من التزامنا المطلق بمواصلة مسيرة تطوير قطاع الطيران المدني؛ باعتباره رافداً حيوياً من روافد التنمية الشاملة والمستدامة. فإننا ندعو كافة الجهات المعنية بصناعة الطيران المروحي إلى المشاركة في الدورة المرتقبة لعرض منتجاتها وخدماتها وتقنياتها في منطقة الشرق الأوسط التي تحظى بأعلى معدل استخدام لأساطيل الطيران المروحي المتوسطة والكبيرة الحجم، وهو ما يؤكد دورها كسوق رئيسة وواعدة».

تقنيات

من جهته، قال أحمد أبو الهول، مدير عام «مجموعة دوموس»، الجهة المنظمة لـ«معرض دبي للهليكوبتر»: «يكتسب المعرض أهمية خاصة، كونه منصة استراتيجية تستقطب النخبة من صناع القرار وراسمي السياسات وكبار الشخصيات الحكومية وممثلين عن أبرز الهيئات الأمنية في المنطقة والعالم، لاستعراض أحدث التقنيات والممارسات العالمية في مجال الطائرات المروحية، الذي يعدّ قطاعاً حيوياً في مختلف المجالات كالسياحة وصناعة النفط وخدمات الطوارئ الطبية وسلطات إنفاذ القوانين والنقل وغيرها.

ويركّز المعرض بدورته الحالية على دور المرأة في الأمن الوطني والتي باتت تلعب دوراً مهماً في شتى القطاعات التنموية، حيث سيتم إلقاء الضوء على مساهماتها الفاعلة في هذا المجال، بالإضافة إلى استخدام الروبوتات في عمليات الأمن والنظام العام والطائرات المروحية».

تعليقات

تعليقات