دبي ضمن أفضل 10 مناطق جاذبة للتدفقات في العالم

«حوافز الإمارات» تؤسس لقفزة نوعية في الاستثمار

أكد تقرير لمجموعة أكسفورد مانجمنت للاستشارات أن قواعد التأشيرات الجديدة التي سيتم تطبيقها في الإمارات نهاية 2018، سيكون لها مردود استثماري قوي بعيد المدى وتؤسس لقفزة نوعية في النمو الاقتصادي والتدفقات الاستثمارية في وقت تضع فيه دول متقدمة مثل الولايات المتحدة، حواجز في سياسات الهجرة فيما تواصل دبي تألقها في المؤشرات العالمية، لتحل في الـ 10 في قائمة أفضل الأماكن جاذبية للاستثمار وتأسيس الأعمال في العالم.

ورصد التقرير العديد من فوائد أساسية للمبادرة الحكومية على رواد الأعمال والاقتصاد الإماراتي ككل، وتأثيرها الإيجابي على الشركات موضحاً أن هذه الخطوة تعد جزءاً من استراتيجية حكومية لخلق اقتصاد أكثر قوة مع تقليل الاعتماد على النفط والغاز وأنها ستجعل الإمارات أكثر جاذبية على المدى الطويل للمستثمرين في مجالات مثل التكنولوجيا. وأوضحت «أكسفورد مانجمنت» أن الإمارات تعتمد سياسات أكثر انفتاحاً وتقدماً تجاه المستثمرين وأصحاب المشاريع حيث تم الإعلان عن تأشيرة الإقامة الجديدة، إلى جانب إطلاق ملكية الشركات الأجنبية بنسبة 100% وغيرها من الإجراءات التحفيزية.

وأضافت «أكسفورد مانجمنت» أن التسهيلات الجديدة من شأنها جذب رواد الأعمال وإنشاء مراكز أعمال جديدة وتعزيز مكانة الإمارات الريادية العالمية في التكنولوجيا والابتكار فضلاً عن تشجيع تدفق المواهب رفيعة المستوى والمبدعين ورواد الأعمال وأصحاب الأفكار الابداعية.

إلى ذلك تواصل دبي تألقها في المؤشرات العالمية، حيث حلّت في المرتبة 10 في قائمة أفضل الأماكن جاذبية للاستثمار وتأسيس الأعمال في العالم متفوقةً على مدن عريقة مثل طوكيو، وسان فرانسيسكو وسنغافورة ومدريد ومومباي وهامبورغ وتورنتو ضمن مؤشر مرصد مدن الاستثمار العالمية 2018، الصادر عن «Greater Paris investment Agency) التابعة لغرفة تجارة باريس، بالتعاون مع KPMG، الهولندية، والذي تصدرت فيه مدن الشرق الأوسط وأفريقيا وكانت المدينة الوحيدة ضمن المؤشر.

وفي ترتيب المدن الـ 35 الرائدة في العالم الأكثر استقبالاً للاستثمارات الدولية في المشاريع الجديدة، حلّت دبي رابعاً بعد لندن وسنغافورة وباريس متفوقةً على شنغهاي وهونغ كونغ ونيويورك وبرشلونة ودبلن وامستردام وسدني وتورنتو مسجلة 248 مشروعاً.

كما حلّت ثالثاً في الاستثمارات المجمعة في الاستثمارات الأجنبية الدولية الجديدة ذات الطابع الاستراتيجي ب 138 مشروعاً بين 2013-2017. وبلغ عدد الاستثمارات المجمعة 1229 بين 2013-2017 لتحل رابعاً بعد لندن وسنغافورة وباريس.

وحظيت دبي بأفضل انطباع لدى مستثمري الشرق الأوسط في 2017، تلتها في المرتبة الثانية لندن، ثم نيويورك فسنغافورة ثم باريس كما حلّت في المرتبة 20 في قائمة «الصور الانطباعية» التي تصدرتها نيويورك ثم لندن وباريس وشنغهاي.

وفي سياق متصل، احتلت دبي المرتبة الأولى إقليمياً والـ 7 عالمياً في قائمة أعظم 10 مدن عالمية نشرها موقع «توب تين» الإحصائي، وضمت 50 مدينة عالمية.

تعليقات

تعليقات