التقنية تنعش أرباح قطاع الاتصالات حتى 2023

توقّع تقرير حديث عن أداء الشركات المتخصصة في قطاع الاتصالات في الإمارات، خلال فترة السنوات الخمس المقبلة، من 2018 وحتى 2023 أن تسجل هذه الشركات ارتفاعاً ملحوظاً في أرباحها خلال الفترة التي يغطيها التقرير.

وذكرت مؤسسة «ريسيرش أند ماركتس» الأميركية أن هذا التوقع يُعزَى إلى عوامل عدة وأهمها: التقدم التقني، الذي تمخض عن عدد كبير من التقنيات فائقة الحداثة التي حققت الإمارات قفزات هائلة في تطبيقها، ومنها الذكاء الاصطناعي، إنترنت الأشياء، السحب التخزينية، وغيرها.

وثمة عامل آخر، وهو النمو الذي حققته الإمارات مؤخراً في خدمات نقل البيانات، سواء الثابتة أم المتحركة. ويتمثل العامل الثالث في الدعم الهائل الذي تمنحه الإمارات للشركات الناشئة في قطاع الاتصالات، خاصة من خلال سوق أبوظبي العالمي ومركز دبي المالي العالمي، وما يوفره هذان الكيانان للشركات الناشئة في قطاع التقنية من دعم في صور متنوعة تشمل المسرعات، المساعدة في جمع التمويل، والدعم الفني.

وعلاوة على ذلك، توقّعت «ريسيرش أند ماركتس» في تقريرها أيضاً أن تشهد توصيلات البيانات الثابتة زيادة هائلة في الإمارات خلال الفترة التي يغطيها التقرير، كما توقّعت استمرار الشركات والمشروعات العاملة في الدولة في الانتقال إلى خدمات الاتصالات ذات النطاقات الأعرض.

تعليقات

تعليقات