211.9 مليوناً أرباح «تبريد» النصفية بارتفاع 10 %

صورة

أعلنت الشركة الوطنية للتبريد المركزي «تبريد»، ارتفاع صافي أرباح الشركة الرئيسية بواقع 10% محققةً 211.9 مليون درهم خلال النصف الأول من 2018 مقارنةً مع 192.7 مليون درهم في النصف الأول من 2017.

كما ارتفعت إيرادات المجموعة 2% محققةً 650.7 مليون درهم، مقارنةً مع 639.2 مليون درهم في النصف الأول من 2017. وزادت إيرادات وحدة المياه المُبرّدة الأساسية بواقع 2% محققةً 617.3 مليون درهم، مقارنةً مع 602.3 مليون درهم في النصف الأول من 2017. وارتفعت الأرباح قبل خصم الفوائد والضرائب والإهلاك والاستهلاك بواقع 6% محققةً 326.1 مليون درهم، مقارنة مع 308 ملايين في النصف الأول من 2017.

وزاد إجمالي توصيلات المجموعة بمختلف أنحاء دول التعاون إلى 1,113,906 أطنان تبريد، منها 21,588 طناً أضيفت لعملاء جدد خلال النصف الأول. وتسهم الشركة في توفير 600 مليون كيلوواط/‏‏ساعة من الطاقة في دول التعاون، أي ما يكفي لإمداد نحو 20 ألف منزل بالطاقة سنوياً في الإمارات. وأدّى هذا التوفير في استهلاك الطاقة إلى عدم انبعاث 300 ألف طن من غاز ثاني أكسيد الكربون إلى الغلاف الجوي، أي ما يعادل إزالة الانبعاثات الصادرة عن 60 ألف سيارة سنوياً.

وقال خالد القبيسي، رئيس مجلس إدارة شركة «تبريد»: استطعنا المحافظة على نتائج مالية قوية. ونجحت «تبريد» في ترسيخ مكانتها كشريك مفضل للمؤسسات والشركات بدول التعاون عبر توفير حلول مبتكرة لتبريد المناطق تمتاز بالكفاءة العالية من حيث استهلاك الطاقة والمحافظة على البيئة. ونحن على ثقة بمواصلة توسيع عملياتنا مع الاستمرار بتحقيق عوائد مجدية لمساهمينا.

وقال جاسم ثابت، الرئيس التنفيذي للشركة: على مدى العشرين عاماً الماضية، ومنذ انطلاق الشركة نجحنا عاماً بعد آخر، في تحقيق نتائج قوية تدعمها جهود حثيثة لتنمية أعمال وحدة المياه المُبرّدة الأساسية التي تسهم في تحقيق الاستدامة، وتمتاز بالكفاءة العالية من حيث استهلاك الطاقة وتخفيض نسبة التكاليف. ونواصل العمل على تعزيز وترسيخ مكانتنا فضلاً عن توفير خدمات مميزة من خلال بناء شراكات استراتيجية مع الجهات الحكومية والخاصة التي من شأنها إضافة المزيد من المشاريع لمحفظة الشركة.

تعليقات

تعليقات