رواد الأعمال يلتقون في ماراثون أفكار «هاكاثون إنجل هاك» في دبي

يستضيف مركز دبي التكنولوجي لريادة الأعمال «ديتك» ماراثون أفكار «هاكاثون دبي 2018»، الذي تنظمه شركة «إنجل هاك». وتأتي الخطوة تماشياً مع هدف مركز ديتك بدعم الشركات الناشئة ورواد الأعمال من خلال إتاحة الفرص أمامهم لتأسيس مشروعاتهم الخاصة وتزويدهم بمجموعة شاملة من خدمات الدعم، مثل الاستشارات ومساحات العمل وفرص التواصل.

تأسست فكرة «هاكاثون إنجل هاك»، من قبل شركة «أنجل هاك» والتي تتخذ من سان فرانسيسكو مقراً لها وتعمل على سد الفجوة بين وادي السيليكون ورواد الأعمال في جميع أنحاء العالم. وستقام الفعالية هذا العام على امتداد القارات الست تحت عنوان «تكنولوجيا متكاملة». وتنطلق في دبي على مدار يومي 3 و 4 أغسطس.

مبتكرون

ويستقبل «هاكاثون إنجل هاك» المبتكرين من مختلف الأعمار والمهارات من رواد أعمال ومصممين ومطورين وطلبة، بحيث يمكنهم تسجيل مشاركاتهم إما كأفراد أو مجموعات مكونة من خمسة أشخاص كحد أقصى ليقدم لهم الدعم الذي يحتاجونه ويساعدهم على صقل مهاراتهم وتوسيع آفاقهم. وستتيح هذه الفعالية أمام المشاركين أيضاً فرصة اللقاء والتفاعل مع خبراء ورواد التكنولوجيا من الإمارات وخارجها وتعلم مهارات جديدة ضمن بيئة داعمة وحاضنة للعمل والابتكار.

يتضمن جدول أعمال «هاكاثون إنجل هاك»، الذي يستمر على مدار يومين كاملين، مجموعة من ورشات العمل والجلسات المتعلقة بطرق بناء فرق العمل والبرمجيات والعروض التقديمية المصممة لتشجيع المشاركين على تطوير روح الريادة والابتكار وجعلهم قادرين على إحداث التغييرات الإيجابية المطلوبة، وإيجاد الحلول المبتكرة لكافة التحديات التي قد تواجههم في المستقبل. وفي نهاية الحدث سيتم تقييم المشاريع المقدمة من قبل المشاركين وفقاً لمجموعة من المعايير التي تتراوح بين إمكانية التمويل والتنفيذ وتجربة المستخدم من البداية حتى النهاية وقابليتها للتطوير والتوسع.

أهداف

وقال وليام شابل، المدير المالي التنفيذي في سلطة واحة دبي للسيليكون: «من الأهداف الأساسية لواحة دبي للسيليكون دعم وتمكين رواد الأعمال في المجالات التكنولوجية وقد جاء تأسيس مركز دبي التكنولوجي لريادة الأعمال ليعكس ويؤكد التزامنا بهذا الهدف. وقد استطاع المركز بعد مرور أربع سنوات على تأسيسه أن يثبت نفسه باعتباره بيئة مثالية داعمة وحاضنة لرواد الأعمال من جميع أنحاء العالم».

مواهب

من جهتها، قالت كريستينا ويلسون، المدير الإقليمي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في شركة إنجل هاك: «نسعى دائماً لإطلاق العنان للمواهب وإيجاد الفرص أمام المفكرين والمبدعين وأصحاب المهارات المختلفة لخلق ابتكارات من شأنها إحداث تغييرات نوعية في عالمنا».

تعليقات

تعليقات