استقبل 8829 قضية ابتدائية خلال 2017

مركز فض المنازعات الإيجارية بيئة آمنة لجميع الأطراف

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

قال القاضي عبد القادر موسى، رئيس مركز فض المنازعات الإيجارية الذراع القضائية لدائرة الأراضي والأملاك في دبي، إن المركز استقبل 8829 قضية ابتدائية خلال العام 2017 (7862 قضية في 2016)، في حين وصل عدد دعاوى الاستئناف إلى 1256 قضية خلال الفترة ذاتها (1558 قضية في 2016) في حين بلغ عدد ملفات التنفيذ 6832 ملفاً (5554 ملفاً في 2016)، مؤكداً أهمية «الحُكم الذكي» والذي يختص برفع الدعاوى والتقاضي إلكترونياً من دون أي وسائط ورقية.

سرعة الفصل

وأوضح موسى أن المركز رسخ بيئة عقارية آمنة لجميع الأطراف، وذلك من خلال التوعية والتواصل مع جميع الأطراف وسرعة الفصل في النزاعات. إذ يختص المركز بالفصل في جميع المنازعات الإيجارية التي تنشأ بين أطراف النزاع في القضايا الإيجارية. ويستقبل المركز الدعاوى من مختلف الأطراف، ويفصل المركز في الطعون المقدمة على القرارات والأحكام التي يجوز الطعن فيها بالاستئناف، وفقاً للأحكام والأنظمة والتشريعات. ويعمل المركز على تنفيذ القرارات والأحكام الصادرة عنه في المنازعات الإيجارية التي يختص بنظرها.

مهمة وخدمة

أشار موسى إلى أن مهمة المركز تدور حول بناء الأعمال التجارية، التي توفر قيمة حقيقية للعملاء وأصحاب المصلحة، بالإضافة إلى زيادة حصتها في السوق عن طريق نشر نظم المؤسسة وخدماتها في السوق المحلي، ودول مجلس التعاون الخليجي، والسوق الدولي، بهدف تحقيق أقصى قدر من الحضور والكفاءة. بينما يسعى المركز وراء اكتساب حصتها الكبيرة في السوق، تعد مهام الحفاظ على العمليات الداخلية، ومحاذاة التطبيقات، وأتمتة المعاملات، وخفض التكلفة، وتحسين المصادر، جزءاً من مهمتها للسنوات المقبلة.

التقاضي إلكترونياً

وحول خطوات عمل «الحُكم الذكي» التي تختص برفع الدعاوى والتقاضي إلكترونياً من دون أي وسائط ورقية، أشار موسى إلى أن أحد أهداف مركز فض المنازعات هو تحويل المركز إلى منظومة ذكية عبر تقديم خدمات إلكترونية تعمل على تقليص الوقت المستغرق في إنجاز المعاملات إلى جانب الدقة والمزيد من الشفافية في التعامل مع القضايا المتصلة بالسوق العقاري، بالإضافة إلى حماية البيئة.

ولذلك عمل المركز على تقديم لائحة إلكترونية لتسجيل الدعاوى والنظر فيها، وتتطلب أولاً تسجيل الدخول (مستخدم جديد) من خلال موقع المركز (www.rdc.gov.ae)، ومن ثم اختيار نوع الدعوى ( نزاع ـ ابتدائية ـ استئنافية ـ تنفيذ)، ومن ثم تعبئة البيانات وتحميل الوثائق المطلوبة. بعد الانتهاء من مرحلة التدقيق من قبل المركز، يتطلب دفع الرسوم إلكترونياً. تبدأ بعد ذلك الجلسات الخاصة بالدعاوى ويتطلب عندئذٍ الحضور إلى المركز، وبعد انتهاء الجلسات يجب الاطلاع على القرارات والأحكام وتقديم الطلبات في ملف الدعوى الإلكتروني من خلال موقع المركز.

عون ومساعدة

على صعيد آخر وتحديداً حول عدد الحالات التي عالجتها «لجنة المتعسرين» في المركز، قال موسى، إن المركز يسهم في تحقيق الاستقرار لقطاع تأجير العقارات والقطاعات المرتبطة به، ليدعم في نهاية المطاف التنمية المستدامة في الإمارة. وكما يسهم في تحقيق رؤية القيادة الرشيدة للإمارة، لجعل دبي الخيار الأمثل للعمل والعيش والزيارة. وقد استقبلت لجنة المتعسرين في المركز (23) حالة خلال عام 2017، في حين وصلت قيمتها إلى أكثر من مليون درهم.

تجدر الإشارة إلى أن مركز فض المنازعات الإيجارية بدبي، الذراع القضائية لدائرة الأراضي والأملاك في دبي، تلقى خلال عام ونصف العام منذ تأسيس لجنة «يد الخير»، بداية العام الماضي وحتى الآن، مساعدات تجاوزت أربعة ملايين درهم ويجري إنفاق تلك الأموال على ذوي الحالات الإنسانية المتعثرين في مشكلات إيجارية.

وتلقى مركز فض المنازعات الإيجارية مؤخراً، دعماً مالياً من رجل الأعمال الإماراتي أحمد العبدالله بـ20 مليون درهم، تغطي 10 سنوات ما بين 2018 وحتى 2028. ولاقت تلك الخطوة التي وافقت (عام زايد) تثمين القاضي موسى وأثنى على العبد الله الذي جسد بتلك الخطوة دلالات الخير والعطاء بسخاء في مجتمع الإمارات.

من جهته أكد رجل الأعمال أحمد العبدالله أن عمل الخير سلوك أصيل في الشخصية الإماراتية ويد الخيرين تمتد للمحتاجين داخل وخارج الدولة وهذا السلوك الإنساني النبيل موروث عظيم من المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، رحمه الله.

طباعة Email