بحث تعزيز العلاقات مالياً وتقنياً بين الإمارات ولوكسمبورغ

عبيد الطاير خلال لقائه وزير المالية في لوكسمبورغ من المصدر

بحث معالي عبيد الطاير، وزير الدولة للشؤون المالية، مع نظيره بيير غرامينيا وزير المالية في دوقية لوكسمبورغ العلاقات المشتركة وأطر التعاون في مجال الاقتصاد الإسلامي، إلى جانب مناقشة مجموعة من المواضيع المرتبطة بأنشطة التمويل والصيرفة وتكنولوجيا الخدمات المالية، وتطبيق اتفاقية تجنب الازدواج الضريبي. جاء ذلك خلال زيارة قام بها وفد الإمارات إلى لوكسمبورغ.

وأكد معالي عبيد الطاير أهمية العمل المشترك بين الدولتين لتفعيل نشاط ودور مجلس الإمارات لوكسمبورغ للتعاون وتنمية الصيرفة والتمويل الإسلامي، الذي يضم عدداً من أبرز المؤسسات المالية والاقتصادية لدى الجانبين، في مقدمتها وزارتا المالية للبلدين، وذلك من خلال توفير كافة أدوات الدعم اللازمة للمستثمرين في كلا البلدين.

وقال: تحرص وزارة المالية على دعم العلاقات والتواصل بين البلدين، لدعم مجتمع الأعمال، والتعاون في مجال تبادل الخبرات بشأن شفافية تبادل المعلومات للأغراض الضريبية، والمعايير الخاصة بمنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية في هذا الشأن، فضلاً عن مناقشة عمليات التمويل الأخضر والأوراق المالية الخضــراء لمكافحة التغيير المناخي.

والتي تعد خطوة هامة نحو تبني الاقتصاد الأخضر وتحفيز الحكومات على المستوى الدولي لمراجعة الأطر التشريعية والتنظيمية لتشجيع التحول نحو أسواق رأس المال الخضراء، وخاصة أن الإمارات تمتلك صكوكاً خضراء خاصة بالطاقة الشمسية المتجددة مع هيئة مياه وكهرباء دبي.

وتطرق الاجتماع إلى سبل تطوير تطبيقات تكنولوجيا الخدمات المالية خاصة في ظل احتضان البلدين لمراكز مالية متشابهة هامة مثل مركز دبي المالي العالمي وسوق أبوظبي العالمي

تعليقات

تعليقات