#هلا_بالصين - الأسبوع الإماراتي الصيني

الإنشاءات المعدنية والأخشاب والأغذية تتصدر أنشطة القطاع

4104 شركات صناعية تستثمر في دبي

بلغ عدد الشركات المستثمرة بالقطاع الصناعي في دبي 4104 شركات مرخصة من قبل دائرة التنمية الاقتصادية وذلك كما في نهاية مايو 2017.

ووفقاً لبيانات خارطة دبي للأعمال الصادرة عن قطاع التسجيل والترخيص التجاري في اقتصادية دبي، شهدت الفترة من 2011 لغاية 2017 تأسيس 1674 شركة صناعية جديدة في الإمارة، وأظهرت البيانات تسلسل نمو حركة تأسيس الشركات العاملة في القطاع الصناعي منذ العام 1963. إذ بلغ عدد الرخص الصناعية الجديدة من 1963 ـ 1970 ما يقارب 39 رخصة.

فيما تم ترخيص 111 شركة صناعية في دبي من 1971 -1975، تلتها 172 رخصة جديدة من 19876 -1980، و199 رخصة من 1981 ـ 1985.

فيما شهدت الفترة من 1986 -1990 إصدار 280 رخصة صناعية جديدة، تلتها 467 رخصة من 1991 - 1995، فيما ارتفع عدد الرخص الجديدة في القطاع خلال الفترة 1996 - 2000 إلى 813 رخصة، و1128 رخصة من 2001 - 2005، تلتها 1065 رخصة من 2006 - 2010.

أنشطة صناعية

وجاءت صناعة الإنشاءات المعدنية في المرتبة الأولى بين الأنشطة الصناعية للشركات، حيث استحوذت على 14.2% من إجمالي رخص الشركات الصناعية في دبي، أي ما يعادل 583 شركة، تلتها صناعة الأخشاب ومنتجاتها والأثاث بـ12.1% أي ما يعادل 500 شركة.

وجاءت الصناعات الغذائية ثالثاً بـ286 شركة تلتها صناعة الطوب وأحجار البناء رابعاً بـ262 شركة، وحلت صناعة الكيماويات خامساً بـ252 شركة، تلتها ورش الحدادة بـ231 شركة.

أظهرت بيانات خارطة الأعمال أن 220 شركة في دبي تعمل في صناعة الأجهزة والآلات، فيما تتخصص 209 شركات في صناعات معدنية أخرى، وتعمل 201 شركة في صناعة وإصلاح السفن، فيما تتخصص 200 شركة في صناعة المعدات والمحركات.

واستقطبت خدمات النشر والطباعة 191 شركة، فيما تعمل 189 شركة في طحن وتعبئة المواد الغذائية بالإضافة إلى 176 شركة في صناعة الخبز و161 شركة في صناعة الزجاج و156 شركة تعمل في الصناعات البلاستيكية و139 شركة تعمل في صناعة الورق ومشتقاته.

ومن حيث التوزيع الجغرافي لمواقع الشركات الصناعية، حلت منطقة جبل علي الصناعية الأولى في المرتبة الأولى حيث تضم 438 شركة، تلتها القوز الصناعية الرابعة بـ306 شركات ومجمع دبي للاستثمار الأولى بـ306 شركات أيضاً، واستحوذت القصيص الأولى على مواقع 172 شركة صناعية.

وكانت حصة مجمع دبي للاستثمار الثانية 161 شركة والقوز الصناعية الثانية 137 شركة، أما رأس الخور فيتواجد فيها 132 شركة فيما تعمل 122 شركة في جبل علي الصناعية الثالثة و118 شركة تعمل في القوز الأولى.

وبلغ عدد الشركات الصناعية العاملة في القصيص الصناعية الثانية 113 شركة، فيما تعمل 98 شركة في منخول و97 شركة في رأس الخور الصناعية الثانية، وتتواجد 94 شركة صناعية في عيال ناصر و88 شركة في أم رمول، أما القوز الصناعية الثالثة فتعمل فيها 84 شركة صناعية. وبذلك تتواجد 68.8% من الشركات الصناعية في بر دبي فيما تتواجد 28.9% منها في ديرة.

وحلت الإمارات أولاً بين جنسيات المستثمرين في رخص الشركات الصناعية في دبي، تلتها كل من الهند وباكستان وبريطانيا ولبنان والأردن وسوريا ومصر والسعودية وكندا وأمريكا وألمانيا.

منصة عالمية

وتأتي هذه المعطيات في ظل استراتيجية دبي الصناعية 2030 التي تهدف لأن تكون دبي منصة عالمية للأعمال والصناعات القائمة على المعرفة والابتكار والاستدامة.

وتقوم الاستراتيجية على خمسة أهداف رئيسية لتشكل القاعدة التي سيبنى عليها مستقبل دبي الصناعي وهي زيادة الناتج المحلي والقيمة المضافة للصناعات التحويلية، وتعزيز محتوى المعرفة والابتكار، وأن تكون دبي المنصة الصناعية والوجهة المفضلة للشركات العالمية، وتعزيز الصناعات التحويلية التي تراعي البيئة وكفاءة استهلاك الطاقة، وأن تكون دبي مركزاً عالمياً للمنتجات الإسلامية.

إلى جانب ذلك، ركزت الاستراتيجية على ستة قطاعات صناعية فرعية أساسية، وهي: الطيران، والسفن البحرية، والصناعات الدوائية والمعدات الطبية، والمعادن المصنعة، والسلع الاستهلاكية سريعة التداول، والآلات والمعدات. وتم اختيار هذه القطاعات على أساس أهميتها خلال تقييم توقعات النمو المستقبلي لها وإمكانية تصدير منتجاتها، واضعين بالاعتبار تنافسية إمارة دبي وجاذبية السوق المحلي والعالمي.

وحددت استراتيجية دبي الصناعية 75 مبادرة لتحويل دبي لمنصة عالمية للصناعات القائمة على المعرفة والابتكار والاستدامة، وسيكون للاستراتيجية تأثير إيجابي على اقتصاد دبي، إذ يتوقع أن تضيف 160 مليار درهم إلى الناتج الإجمالي للإمارة حتى العام 2030.

تعليقات

تعليقات