تسجيل أكثر من 12.6 مليون ساعة عمل

الإنشاءات في موقع إكسبو 2020 تصل إلى مراحل متقدمة

صورة

تتواصل الإنشاءات في موقع إكسبو 2020 دبي بوتيرة متسارعة ووصلت إلى مراحل متقدمة، وأظهرت صور حصلت عليها «البيان الاقتصادي» حجم الأعمال الإنشائية الضخمة في الموقع، وتعكس ما يتم إنجازه على أرض الموقع.

وبلغت مدة العمل في موقع إكسبو حتى شهر مايو الماضي أكثر من 12.6 مليون ساعة، ويتم صب 6100 متر مكعب من الإسمنت في الموقع أسبوعياً، فضلاً عن استكمال مد 80 كيلو متراً من الأنابيب الخاصة بالبنى التحتية للموقع. كما تم استكمال جميع عناصر التصميم الرئيسية، وكان آخرها منطقة «ساحة الوصل»، التي تعلوها قبة يبلغ قطرها 130متراً، ويبلغ ارتفاعها 67.5 متراً سيستمتع بها ملايين الزوار. وساعدت شركة «مراس» في تطوير تصميم ساحة الوصل.

وبلغت قيمة العقود الإنشائية التي منحت للشركات حتى مايو الماضي 10.8 مليارات درهم، وتشمل الجهات المتعاقدة مع إكسبو 2020 مجموعة من أبرز الشركات التي تتخذ من الإمارات مقراً لها نذكر «خانصاحب»، و«بيسيكس» و«أرابتك للإنشاءات» و«تريستار الهندسية»، ومجموعة «النابودة للإنشاءات»، التي انتهت مؤخراً من الأعمال الإنشائية الأولية، بالإضافة إلى شركات أخرى مهمة.

وسيتحول الموقع بعد انتهاء الحدث إلى مدينة متكاملة تحمل اسم دستركت 2020، وستضم مناطق سكنية تمتد على مساحة 65 ألف متر مربع، إلى جانب 135 ألف متر مربع من المساحات التجارية، وستحتضن باقة من مرافق الابتكار والمرافق التعليمية والثقافية والترفيهية، فضلاً عن مركز للمعارض والمؤتمرات.

وبدأت دستركت 2020 تستقطب بالفعل شركات عالمية، ما يعزز نموها الاقتصادي المستدام ودورها في ترسيخ إرث الحدث، حيث أبدى اثنان من شركاء إكسبو2020 من فئة شريك أول رسمي، وهما «سيمنس» و«أكسنتشر»، التزامهما بالإرث المرتقب من خلال حضورهما الدائم داخل دستركت 2020، إذ ستقوم شركة «سيمنس» بنقل مقر عملياتها اللوجستية العالمية إلى موقع الحدث، في حين ستفتتح «أكسنتشر» مركزاً رقمياً في الموقع.

تعليقات

تعليقات