29 % نمو مبيعات التجزئة الأسبوعية في رمضان

أظهر تقرير لشركة كريتيو أن شهر رمضان يساهم في رفع مبيعات التجزئة الأسبوعية في الشرق الأوسط بنسبة 29%. وشهدت منطقة جنوب شرق آسيا ارتفاعاً في معدل المبيعات بنحو 52%.

وقال ميكيله إيوتسو، المدير العام لدى كريتيو في الشرق الأوسط وأفريقيا إن الشهر يشهد تحولات جذرية في عادات التسوق والشراء.

وخلال الشهر الفضيل، تزداد عند المسلمين الروابط الأسرية وصلة الرحم والتحكم في النفس فضلاً عن المسؤولية الاجتماعية والأعمال الخيرية، وتتغير العادات اليومية وأنماط المستهلكين، ما يؤثر على دول وسكان بأكملها في جميع أنحاء العالم.

وتعمل كريتيو مع أكثر من 18000 عميل ما يمنحها نظرة ثاقبة حول كيفية البحث والتصفح والشراء لدى أكثر من 1.2 مليار متسوق شهريًا. وتمكنت الشركة من جمع كم هائل من المعلومات والبيانات حول تغييرات سلوك المستهلك خلال شهر رمضان الكريم وعيد الفطر المبارك في منطقة الشرق الأوسط، وذلك من خلال التعاون مع شركة أبحاث في الإمارات والسعودية والشرق الأوسط وجنوب شرق آسيا.

وطبقاً لبحث الشركة فخلال العام 2017، شهدت العلامات التجارية في الشرق الأوسط عددًا كبيرًا من زائري الموقع بنسبة ارتفاع 21٪ مقارنةً بالأشهر الثلاثة السابقة لرمضان. ويرجع هذا إلى الحرص على شراء الهدايا لعيد الفطر المبارك، حيث أفاد 61٪ من المشاركين في استطلاع الشركة في السعودية و58٪ في الإمارات أنهم يخططون لشراء هدايا خلال شهر رمضان.

وأوضحت النتائج أن غالبية المستهلكين خططوا لشراء الهدايا الخاصة بشهر رمضان والعيد 2018 قبل بداية الشهر الفضيل. كانت دراسة تحليلية أطلقتها كريتيو العام الماضي كشفت عن زيادة معدل المبيعات الأسبوعية في الأسابيع الأول والثاني والثالث من شهر رمضان، قبل أن تنخفض في الأسبوع الأخير قبل العيد.

ويتصدر الدفع عند التسليم لعمليات الشراء عبر الإنترنت أولويات المتسوقين في الإمارات والسعودية حيث يفضل أكثر من نصف المتسوقين الدفع بهذه الطريقة. ومن أجل إطلاق حملة تسويقية ناجحة خلال شهر رمضان الكريم، يجب تقديم خيارات دفع متعددة لتحقيق أقصى قدر من النجاح.

حجوزات السفر

وعلى صعيد السفر، تشهد منطقة الشرق الأوسط ارتفاعًا كبيراً في حجوزات السفر عبر الإنترنت بنسبة 39٪ خلال شهر رمضان ويرتفع حجم المبيعات في الأسبوع الثالث من شهر رمضان، مع زيادة مبيعات السفر الأسبوعية بنسبة 75٪ وعدد زوار الموقع بنسبة 89٪ في منطقة الشرق الأوسط. ويخطط الكثيرون في الإمارات (38٪) وفي السعودية (42٪) إلى السفر.

وبخلاف البيع بالتجزئة، يتم حجز السفر في الغالب من خلال المنصات الرقمية. ويفضل 13٪ فقط في الإمارات و15٪ السعودية والشراء من خلال وكيل سفر أو منفذ، بينما الأغلبية يفضلون الحجز عبر القنوات الرقمية، مثل مواقع شركات الطيران والتطبيقات ووكلاء السفر عبر الإنترنت.

تحليل

حددت «كريتيو» الاتجاهات في الشرق الأوسط من خلال تحليل أكثر من 4.2 ملايين عملية تسوق وأكثر من 7.7 ملايين عملية حجز مبيعات السفر من 94 من كبار المعلنين في المنطقة. وبالنسبة لجميع المناطق، تم تنفيذ حجوزات مبيعات السفر عبر كل من أجهزة الكمبيوتر المكتبية والهواتف الذكية والأجهزة اللوحية. وتشمل مبيعات الجوّال المبيعات عبر المواقع الإلكترونية والتطبيقات المحمولة، سواء عبر الهواتف الذكية أو الأجهزة اللوحية.

تعليقات

تعليقات