«غرفة» وشرطة الشارقة تبحثان آليات تطوير تجارة السيارات المستعملة

بحثت غرفة تجارة وصناعة الشارقة مع وفد من القيادة العامة لشرطة الشارقة بحضور ممثلي مجموعة عمل قطاع تجارة السيارات المستعملة العاملة تحت مظلة الغرفة سبل تطوير وتحسين بعض الإجراءات الخاصة بتجارة السيارات المستعملة التي تقع ضمن اختصاصات الشرطة.

وناقش الاجتماع عدداً من المقترحات الرامية إلى تذليل التحديات التي قد تُواجه القطاع في إطار حرص شرطة الشارقة على دعم مجتمع الأعمال في الإمارة بالتعاون مع غرفة الشارقة، وضمن مساعي مجموعة العمل التي أنشئت بدعم من الغرفة لتكون حلقة وصل إيجابية بين القطاعين الحكومي والخاص.

وحضر الاجتماع من جانب الغرفة كل من إبراهيم راشد الجروان مدير إدارة العلاقات الاقتصادية ويعقوب يوسف القصير مستشار الصناعة وأمجد عوض الكريم رئيس قسم مجموعات العمل، ومن القيادة العامة لشرطة الشارقة كل من العقيد أحمد جاسم الزعابي والرائد عبدالله سالم المنذري والرائد عبدالله يوسف مخلوف والنقيب حمد مصبح الطنيجي والنقيب عيسى المهيري والمساعد نبيل صالح وماجد المعلا رئيس قسم المراقبة بسوق الحراج. في حين حضر من جانب مجموعة عمل قطاع السيارات المستعملة خالد عمر محمد باطرفي رئيس اللجنة التمثيلية للمجموعة، وإبراهيم حسن إبراهيم نائب رئيس اللجنة، وعادل مبارك بن سميدع عضو اللجنة.وقال إبراهيم الجروان إن الاجتماع يندرج في إطار سلسلة الاجتماعات الدورية التي تحرص الغرفة على عقدها مع شركائها الاستراتيجيين بالتنسيق مع مجموعات العمل القطاعية، بهدف تبادل الآراء والمقترحات بين ممثلي مجموعات العمل ومختلف الجهات.

تعليقات

تعليقات