قرار أميري بتخفيض رسوم تسجيل وتصديق عقود إيجار المنشآت والمستودعات

إعفاء المنشآت الاقتصادية في عجمان من الرسوم والغرامات

بمبادرة كريمة من صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي، عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان، بمناسبة عام زايد وحلول شهر رمضان المبارك، بإعفاء المنشآت الاقتصادية بإمارة عجمان من الرسوم والغرامات المحلية المترتبة على انتهاء تراخيصها قبل يناير 2018 وتخفيض رسوم تسجيل وتصديق عقود الإيجار للمنشآت الاقتصادية والمستودعات، أصدر سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي، ولي عهد عجمان رئيس المجلس التنفيذي، القرار الأميري رقم 16 لسنة 2018 بشأن إعفاء المنشآت الاقتصادية بإمارة عجمان المنتهية تراخيصها حتى 31 ديسمبر 2017 من الرسوم والغرامات المحلية، حيث رحبت الفعاليات الاقتصادية في الإمارة بالمبادرة التي تعزز التنمية الاقتصادية وتشجع قطاعات الأعمال وتدفق الاستثمارات.

تصديق العقود

وتضمن القرار إعفاء المنشآت الاقتصادية بإمارة عجمان من الرسوم والغرامات المحلية المترتبة على انتهاء تراخيصها حتى 31 ديسمبر 2017، حال تجديد تلك المنشآت تراخيصها خلال مهلة الاستفادة من الإعفاء المقررة خلال الفترة من أول شهر رمضان المبارك حتى 31 ديسمبر 2018.

كما أصدر سموه قراراً أميرياً آخر برقم 18 لسنة 2018 يقضي بتخفيض رسوم تسجيل وتصديق عقود الإيجار للمنشآت الاقتصادية والمستودعات إلى 5% من قيمة عقد الإيجار على أن يعمل به اعتباراً من اليوم.

تشجيع الأعمال

وفي هذا الصدد، أكد سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي أن القرار يأتي مكرمة من صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي، عضو المجلس الأعلى حاكم إمارة عجمان، بمناسبة شهر رمضان المبارك، بهدف تخفيف العبء المالي عن أصحاب المنشآت الاقتصادية في الإمارة، وتشجيع هذه المنشآت الاقتصادية على ممارسة نشاطاتها وأعمالها في إمارة عجمان. وأضاف سموه أن المكرمة سلسلة من ضمن المبادرات الكريمة لصاحب السمو حاكم عجمان التي تسهم في جذب الاستثمارات لإمارة عجمان، وتوفير المناخ الاستثماري للمنشآت الاقتصادية العاملة في الإمارة وممارسة أنشطتها بأسلوب إيجابي.

وثمنت الفعاليات الاقتصادية في عجمان مبادرة صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي، عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان، بمناسبة عام زايد وحلول شهر رمضان المبارك، بإعفاء المنشآت الاقتصادية بإمارة عجمان من الرسوم والغرامات المحلية المترتبة على انتهاء تراخيصها قبل يناير 2018، وتخفيض رسوم تسجيل وتصديق عقود الإيجار للمنشآت الاقتصادية والمستودعات، مؤكدين أنها ستسهم في تعزيز وتنشيط قطاعات الأعمال في الإمارة، وتشجع رجال الأعمال على الإسراع في تجديد التراخيص الاقتصادية، كما أنها حافز إلى توسيع الأنشطة الاقتصادية.

دعم التنافسية

وقال الشيخ أحمد بن حميد النعيمي، رئيس دائرة التنمية الاقتصادية في عجمان، إن المكرمة تعزز جهود الإمارة في دعم القدرات التنافسية، وترقيتها في مجالات التنمية المستدامة، وتعزيز المناخ الاقتصادي والبيئة الاستثمارية في الإمارة، لكونه يدعم مختلف المنشآت الاقتصادية فيها، ويسهم في خلق بيئة استثمارية جاذبة، إضافة إلى تنشيط حركة إنشاء المشاريع والشركات الجديدة.

وأوضح أن المبادرة تشكّل حافزاً لكل القطاعات الاقتصادية التي تتيح لها العمل بمرونة أكبر بما يدعم الاقتصاد المحلي، ويوفر مناخاً مشجعاً على الاستثمار يسرع النمو الاقتصادي في الإمارة، بما يوفر الحياة الكريمة لكل المواطنين والمقيمين فيها، ويعزز مكانتها كوجهة اقتصادية رائدة.

تشجيع المستثمرين

وقال علي عيسى النعيمي، المدير العام لدائرة التنمية الاقتصادية في عجمان: «توجيهات القيادة الرشيدة دائماً ترمي إلى إسعاد المجتمع وتشجيع رجال الأعمال وتهيئة البيئة الاستثمارية لممارسة جميع الأنشطة»، لافتاً إلى أن المبادرة تزامنت مع حلول الشهر الكريم وضمن مبادرات عام زايد الخير، وأن هذا الأمر يسهم في خفض قيمة التكاليف التي يتحملها المستثمرون في إصدار التراخيص الاقتصادية.

وأكد أن المبادرة سوف تسهم في استقرار السوق، وتنشيط القطاعات الاقتصادية، وتشجع رجال الأعمال على ممارسة الأنشطة المختلفة، كما أن فترة السماح لعام هي فرصة كبيرة أعطت المستثمرين وقتاً كبيراً لتجديد تراخيصهم، ولعدم الازدحام في مراكز خدمة المتعاملين، مشيراً إلى أن القرار جاء من أجل مصلحة الاقتصاد المحلي من جميع النواحي.

وأضاف أن المبادرة تسهم في تشجيع البنية الاستثمارية، وتأتي بثمار طيبة لمصلحة عجلة التنمية الاقتصادية في عجمان.

مراجعة الرسوم

ودعا المدير العام لدائرة التنمية الاقتصادية الدوائر الحكومية الاتحادية والمحلية إلى ضرورة مراجعة الرسوم وإعادة النظر فيها، من أجل الإسهام في تنشيط الحركة الاقتصادية وجذب مزيد من الاستثمارات، موضحاً أن دائرة التنمية الاقتصادية بادرت منذ عامين بإعادة النظر في الرسوم، وقامت بتخفيضها بهدف جذب المستثمرين، وتشجيعهم على تحقيق النجاح والاستمرار في العمل، تحفيزاً لهم إلى الإسهام في رفد الناتج المحلي.

استقرار اقتصادي

وأشاد عبد الله سعيد النعيمي، عضو مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة عجمان، بإعفاء المنشآت الاقتصادية في عجمان من الرسوم والغرامات المحلية المترتبة على انتهاء تراخيصها قبل يناير 2018، موضحاً أن المبادرة جاءت من أجل دفع الحركة الاقتصادية ومراعاة للظروف الاقتصادية ولدور المستثمرين وإسهامهم في مسيرة الاقتصاد المحلي لإمارة عجمان.

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon