كأس العالم 2018

تقرير

«لويدز ليست»: ريادة عالمية جديدة لدبي في خطتها ما بعد النفط

ذكر الموقع الشبكي لصحيفة، لويدز ليست البريطانية، أن دبي لا تخفي طموحها لأن تصبح رائدة عالمية في عدة جبهات. جاء ذلك في سياق تقرير نشره الموقع أمس، عن مبادرة «تجمع دبي البحري الافتراضي»، والتي أطلقتها سلطة مدينة دبي الملاحية خلال العام الماضي، بهدف تسهيل وصول الشركات المتخصصة في التجارة البحرية واندماجها مع مجموعة الخدمات البحرية التي توفرها السلطة.

وأَضاف التقرير أن مبادرة «تجمع دبي البحري الافتراضي» ليست استثناءً من طموح دبي نحو الريادة العالمية، ذلك أن هذه المبادرة هي الأولى من نوعها على مستوى العالم. ووصف مبادرة «تجمع دبي البحري الافتراضي» بأنها أول منصة في العالم لتجميع المعلومات الافتراضية عن القطاع البحري وللربط بين أجزاء وعناصر هذا القطاع.

وأوضح التقرير بعنوان «ريادة عالمية جديدة لدبي في خطتها ما بعد النفط»، أن إطلاق هذه المبادرة يأتي في مرحلة شديدة الأهمية، حيث تتلمس دبي الطريق نحو الريادة العالمية في القطاع البحري بعد تصنيفها ضمن أكثر خمسة مراكز بحرية على مستوى العالم من حيث التنافسية والجاذبية، مشيراً إلى أن دبي تمضي قدماً في تنفيذ استراتيجيتها للتنوع الاقتصادي، وتنتهج مسار الاقتصاد المستدام. وأفاد التقرير أن دبي تعتمد كثيراً في هذا الشأن على زيادة حجم وإمكانيات قطاعها البحري واللوجستي.

تعليقات

تعليقات