الفطيم تطلق حملة لدعم مبادرات حماية الأطفال وكوكب الأرض - البيان

الفطيم تطلق حملة لدعم مبادرات حماية الأطفال وكوكب الأرض

أعلنت شركة الفطيم عن تنظيم مبادرة «الطبخ مع النجوم من روبنسونس»، تحت رعاية الأمير ألبرت الثاني أمير موناكو، مؤسس ورئيس مؤسسة الأمير ألبرت الثاني، وهي الحملة الإنسانية لجمع التبرعات، الأولى من نوعها في دولة الإمارات.

وتهدف هذه المبادرة لدعم مبادرة (HELP Our Kids (One Humanity، التي أطلقتها المدينة العالمية للخدمات الإنسانية، ومبادرة Sustainable Energy، التي أطلقتها مؤسسة الأمير ألبرت الثاني. وستنطلق الحملة الممتدة على مدار 7 أشهر بتاريخ 21 أبريل، حيث سيتم طرح قسائم تخول حامليها الدخول في سحب على سبع جوائز كبرى، بقيمة إجمالية تبلغ مليون درهم.

وقال فادي حمادة، المستشار القانوني العام لمجموعة الفطيم: «تعتبر دبي مثالاً رائداً للابتكار في الاستدامة، كما أنها تمثل في الوقت الراهن، موطناً لمزيج انتقائي من الثقافات، يمثل مجتمعاً يجسد الإنسانية بكاملها، ويعيش أفراده في وئام وسلام مع بعضهم البعض. وبالنسبة لشركة تهتم بمجتمعها، نحن فخورون للغاية حيال دعم مبادرة جديرة كهذه، من خلال هذه الحملة، وتنظيم هذه الفعالية المرموقة في متجر «روبنسونس».

وقال برنارد فوتريه نائب الرئيس، الرئيس التنفيذي لمؤسسة الأمير ألبرت الثاني، والوزير المفوض والمستشار الخاص لرئيس الوزراء، بشأن قضايا التنمية المستدامة: «لقد لاحقت القضايا البيئية لمدة 35 عاماً، وفي البداية، لم يكن أحد يعلم حقاً أي شيء عن هذا الأمر. ربما 5 % فقط من السكان هم من كانوا يعتقدون بوجود مشكلة، ولم تكن الشركات راغبةً بتطوير خطط خضراء تراعي البيئة. وتساعد هذه المكانة مؤسستنا، كي تتمكن من نشر رسالتنا الخاصة بشأن أهمية الأبحاث والابتكار، لإحداث تغيير جذري في حياة الناس والكوكب».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات