%3.12

قفزت أسعار الفائدة على التعاملات بالدرهم بين البنوك «الإيبور» لأجل عام مجدداً فوق حاجز 3.12% أمس، بعدما كانت قد تخلّت عن هذا المستوى منتصف الأسبوع الجاري عقب بدء مصرف الإمارات المركزي تطبيق نظامٍ جديد لتحديد نسبة الفائدة على التعاملات بالدرهم.

ولم يقتصر الارتفاع على التعاملات لأجل عام بل شمل أيضاً الآجال الأخرى، وفي مقدمتها الأجل لمدة 6 شهور الذي صعد بقوة بالغاً مستوى 2.77 % وهو الأعلى منذ عدة سنوات.

وكان مصرف الإمارات المركزي وصف النظام الجديد لاحتساب سعر «الأيبور» عند إقراره كبديل عن النظام الذي كان معتمداً في وقت سابق بأنه يواكب أفضل الممارسات العالمية من حيث الشفافية وعكس النسبة الحقيقية لنسبة الفائدة على التعاملات بالدرهم بين البنوك.

تعليقات

تعليقات