كأس العالم 2018

«الشارقة لإدارة الأصول» تعرّف بمزايا الإمارة في الاستثمار

تعمل شركة «الشارقة لإدارة الأصول»، الذراع الاستثمارية لحكومة الشارقة، على الترويج للشارقة كوجهة مثالية للاستثمار الأجنبي المباشر خلال مشاركتها في ملتقى الاستثمار السنوي 2018 بدبي.

وقال عمر الملا، مدير تنفيذي لقطاع الاستثمار في شركة الشارقة لإدارة الأصول: «يسرنا الإعلان عن مشاركتنا في ملتقى الاستثمار السنوي الذي يستمر لمدة ثلاثة أيام. ونؤمن بأن هذا الملتقى يعد المنصة الرائدة لتبادل المعرفة والتواصل الاستراتيجي لاستكشاف فرص الاستثمار في مختلف القطاعات في أكثر من 140 دولة. علاوة على ذلك، فإن مشاركتنا في «مركز المستثمرين» في ملتقى الاستثمار السنوي تتيح لنا فرصة الالتقاء بنخبة من المستثمرين، وقادة الصناعة، وأصحاب المصلحة الرئيسين من العديد من الدول».

والشارقة لإدارة الأصول مسؤولة عن جميع الأنشطة الاستثمارية لحكومة الشارقة، وهي الذراع الأساسية لتحقيق «رؤية الشارقة 2020»، واستراتيجية تنمية الإمارة طويلة الأجل، إضافة إلى تحديد الأهداف ذات التأثير البعيد المدى.

وأضاف الملا: «تماشياً مع رؤية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، تتمثل مهمتنا في تطوير أنظمة استثمارية مبتكرة لتحقيق الاستدامة المالية، وتعزيز التنمية الاقتصادية لإمارة الشارقة».

يحضر ملتقى الاستثمار السنوي عمر الملا، وكذلك جاسم الحمادي، مدير المشاريع الجديدة في الشارقة لإدارة الأصول، وسيشاركان في فعالية «مركز المستثمرين»، بوجود عدد كبير من أهم المؤسسات الاستثمارية، وصناديق الثروة السيادية وشركات الاستثمار التي تمثل مختلف الدول والمناطق، وتغطي قطاعات متعددة في هذا المركز.

ويتمثل الهدف الرئيس لهذا التجمع الخاص بالمناطق المغلقة في توفير منصة آمنة ومضمونة لصناديق الثروة السيادية، وشركات الاستثمار للالتقاء بكبار ممثلي الحكومات ورجال الأعمال الموثوقين لمناقشة فرص الاستثمار، والمنفعة المتبادلة، والبحث عن شراكات استراتيجية.

وأدى دور الشارقة الديناميكي ورؤيتها الاقتصادية خلال العقود الماضية إلى رفع مكانتها، لتصبح وجهة استثمارية دولية تنافس العديد من المدن الأخرى في المنطقة.

تعليقات

تعليقات