مايكروسوفت: 80٪ من شركات الخليج لا تزال تستخدم نظماً أمنية تقليدية

أفادت دراسة حديثة قامت بها مايكروسوفت حول دول المنطقة أن 4 من كل 5 شركات كبيرة ( نسبة 80%) في منطقة الخليج ما زالت تعتمد نظماً أمنية تقليدية في مصادقة وتوثيق ولوج المستخدمين.

وقامت مايكروسوفت خلال البحث بسؤال المشاركين من 1000 منظمة بدول الخليج سلسلة من الأسئلة حول وعيهم وموقفهم من التحول الرقمي.

وشملت الأسئلة المتعلقة بمجال الأمن والحماية مجموعة من المجالات بدءاً من حماية البيانات وصولاً إلى طرق المصادقة والتوثيق.

ونحو 11٪ فقط من المؤسسات تستخدم نظام إشعار الرسائل لدعم مصادقة كلمة المرور واسم المستخدم، بينما أفاد 7٪ بأنهم يستخدمون المسح الضوئي الخاص ببصمة الإصبع ، في حين أن 1٪ فقط اعتمدوا تقنية التعرف على الوجه، بل النسبة الدقيقة للشركات الخليجية الكبيرة التي تستخدم تقنيات التعرف على الوجه (0.74٪) فيما نسبة الشركات الصغيرة والمتوسطة بلغت 1.08٪.

وكشفت نتائج الاستقصاء عن الحاجة إلى حماية أكبر من رسائل البريد الإلكتروني غير المرغوب فيها، بدءاً من رسائل البريد المزعجة وصولاً إلى رسائل التصيد الاحتيالي حيث أكدت الأغلبية أن أكثر من 10٪ من رسائل البريد الإلكتروني غير المرغوب فيها تتواجد يومياً في صناديق الوارد للشركات، وأقر أكثر من 41٪ من الذين شملتهم الدراسة بالنقر على روابط الرسائل الإلكترونية، التي تأخذهم إلى مواقع غير مرغوب فيها. وأعرب أكثر من 61٪ من الذين شملهم الاستطلاع أن منظمتهم ليس لديها حتى الآن حل من شأنه تصنيف البيانات حسب أهميتها.

وقال محمد عارف المدير الإقليمي والأمني لأماكن العمل الحديثة لدى مايكروسوفت الخليج: تظهر النتائج بوضوح أن العديد من الشركات في المنطقة يجب أن تشق طريقاً طويلاً لخلق بيئات آمنة لعملائها وموظفيها وملكيتها الفكرية.

تعليقات

تعليقات