17 % نمو الزوار الأوروبيين لدول الخليج 2020

يرتفع عدد الزوار القادمين من أوروبا إلى دول مجلس التعاون الخليجي بنسبة 17٪ خلال الفترة الممتدة من العام 2018 إلى العام 2020، بفضل وجود خيارات متنوعة لرحلات الطيران وأسعار تذاكر الطيران التنافسية وزيادة عدد الفنادق متوسطة التكلفة في المنطقة، وذلك وفقاً لتقرير أصدرته «كوليرز إنترناشيونال» قبيل انطلاق فعاليات معرض سوق السفر العربي (الملتقى 2018) في مركز دبي التجاري العالمي خلال الفترة 22 - 25 أبريل.

وسيسافر نحو 24.6 مليون شخص من دول الاتحاد الأوروبي إلى دول الخليج على مدى السنوات الثلاث المقبلة من الآن وحتى العام 2020، وهي زيادة قدرها 4 ملايين مسافر إضافي بالمقارنة بالفترة الممتدة من العام 2015 إلى العام 2017.

وتمثل الإمارات والسعودية أبرز الوجهات المفضلة في منطقة دول مجلس التعاون الخليجي بالنسبة للزائرين الأوروبيين. ومن المتوقع أن تستقبل الإمارات 14.5 مليون زائر، والسعودية 5.4 ملايين شخص، وسلطنة عُمان 2.21 مليون شخص، والبحرين 1.72 مليون شخص، والكويت 738 ألف شخص من الآن وحتى العام 2020.

وقال سيمون بريس، مدير أول معرض سوق السفر العربي: «تتمتع أوروبا ودول مجلس التعاون الخليجي بروابط وعلاقات تاريخية في مجال السياحة والسفر. وستشهد السنوات الثلاث المقبلة زيادة في عدد القادمين من الاتحاد الأوروبي إلى دول مجلس التعاون الخليجي وسيظهر هذا الارتفاع في قطاعي الترفيه والأعمال».

وأضاف: «نشهد زيادة في عدد المسافرين الشباب ومن الطبقة الوسطى. وسيكون النمو في الفنادق المتوسطة ذات الأسعار المعقولة إلى جانب زيادة عدد الرحلات الجوية منخفضة التكلفة وإضافة رحلات مباشرة جديدة بين دول مجلس التعاون وأوروبا من أهم العوامل الأساسية في جلب نسبة أكبر من المسافرين الأوروبيين إلى المنطقة».

تعليقات

تعليقات