الوحيد من نوعه المتوافق مع الشريعة.. ومنذ اليوم الأول للتداول

عقد الذهب الفوري من بورصة دبي للسلع يسجل أداءً قياسياً

إقبال واسع على عقود «دبي للسلع»

بعد أشهر من التخطيط والإعداد الجيّد، تم إدراج عقد الذهب الفوري، الأول من نوعه في دول التعاون والوحيد المتوافق مع أحكام الشريعة في العالم، 29 مارس في بورصة دبي للذهب والسلع، البورصة الأكبر والأكثر تنوّعاً في مجال تداول المشتقات في المنطقة وقد بدأ عقد ذهب دبي الفوري المتوافق مع الشريعة نشاطه مع أحجام تداول قياسية بلغت 84 كيلوغراماً بقيمة 3.56 ملايين دولار في اليوم الأول لتداوله.

وقال لي ميل، الرئيس التنفيذي لبورصة دبي للذهب والسلع: «عادة ما تكون الأيام القليلة الأولى منذ بدء التداول على منتج جديد مقياساً جيداً بالنسبة لنا لتقييم مستوى إقبال المستثمرين واهتمامهم. وبالنسبة لعقد ذهب دبي الفوري المتوافق مع الشريعة، فقد كانت الاستجابة قوية حتى الآن، ونحن نتوقع نمواً كبيراً لهذا المنتج. إن معرفة مدى جاذبية هذا العقد للمشاركين في السوق ورغبتهم بتداوله والاستفادة منه، هو أمر مريح جداً بالنسبة لنا ومصدر للثقة.

جاذبية أوسع

وتشير المؤشرات إلى أن هذا المنتج سيحظى بجاذبية أوسع لمستثمرين من أنحاء دول التعاون وعالم الاستثمار التقليدي ممن يرغبون في الوصول إلى عقد الذهب الوحيد المتوافق مع الشريعة في العالم والموجود لدينا في البورصة.

وسوف تضمن شركة INTL FCStone، صانع السوق المعتمد لهذا المنتج، الحفاظ على المستوى الأمثل للسيولة في السوق.

كما شاركت شركة أماني للاستشارات، الشركة العالمية الرائدة في مجال الاستشارات المالية الإسلامية، في تقديم المشورة لبورصة دبي للذهب والسلع حول هيكلية المنتج والحصول على فتوى خاصة به. وقد تم اعتماد هذا العقد من قبل علماء شريعة كبار، وتماشياً مع معايير هيئة المحاسبة والمراجعة للمؤسسات المالية الإسلامية التي حددها مجلس الذهب العالمي في 2016.

تنويع المحافظ

وأضاف ميل: «يعد إدراج هذا المنتج الفريد من نوعه من الإنجازات المهمة لبورصة دبي للذهب والسلع وقطاع التمويل الإسلامي، إذ إنه يوفر تنويعاً فعالاً لمحافظ الاستثمار الإسلامية من خلال امتلاك ذهب متوافق مع أحكام الشريعة الإسلامية. وتعكس الشهية الكبيرة لتداول هذا المنتج أيضاً تزايد شعبية وانتشار الاستثمارات المتوافقة مع الشريعة الإسلامية في جميع أنحاء العالم. ويعد إدراج هذا العقد في سوق ديناميكية وسريعة النمو مثل الإمارات أمراً منطقياً، حيث تمضي البلاد بخطى حثيثة لتحتل مكانة رائدة عالمياً كسوق تمويل إسلامي متنوعة وشاملة».

الروبية الهندية

وشهدت بورصة دبي للذهب والسلع تداول أكثر من 5.5 ملايين عقد في الربع الأول من 2018، بنسبة نمو بلغت 37٪ مقارنة بالعام الماضي.

وكانت أفضل المنتجات أداء في البورصة في الربع الأول الروبية الهندية، والعملات الرئيسية الست G6، وعقد ذهب شنغهاي.

هذا وسجلت عقود الروبية الهندية نمواً بنسبة 22٪ في الربع الأول من عام 2018 مقارنة بالفترة نفسها من عام 2017، في حين سجلت عقود العملات الرئيسية الست الآجلة أفضل بداية لها في هذا العام، حيث شهدت تداول 215,501 عقد في الربع الأول من 2018، بزيادة 115٪ عن الفترة نفسها من العام السابق.

تعليقات

تعليقات