٤ مليارات درهم حجم تجارة الإمارات في الأخشاب - البيان

عبدالله النعيمي يفتتح «دبي الدولي للأخشاب» بمشاركة 300 عارض

٤ مليارات درهم حجم تجارة الإمارات في الأخشاب

بلحيف النعيمي خلال تجوله في المعرض - من المصدر

افتتح معالي الدكتور المهندس عبدالله بلحيف النعيمي، وزير تطوير البنية التحتية، أمس فعاليات الدورة الثالثة عشرة من معرض دبي الدولي للأخشاب في مركز دبي التجاري العالمي.

ووفقاً لإحصاءات التجارة الدولية، بلغ إجمالي تجارة الإمارات من الخشب والمنتجات الخشبية 1.1 مليار دولار (4 مليارات درهم)، بما في ذلك 920.21 مليون دولار واردات، و185.88 مليون دولار من القيمة صادرات.

وقال معالي الدكتور عبدالله النعيمي في تصريحات عقب الافتتاح: "يعد معرض دبي الدولي للأخشاب من أهم المعارض المتخصصة وأنجحها، وذلك طبقاً للإنجازات الكبيرة التي رأيتها اليوم وهذا الحضور الكبير من المشاركين والعارضين من مختلف دول العالم.

ولا شك في أن صناعة الأخشاب من الصناعات المهمة لدولة الإمارات، لما تسهم به من جذب للاستثمارات والمستثمرين وإيجاد أرضية تعاون مشترك بين الدول". وأضاف: "يساهم المعرض في إظهار التغيرات التي طرأت على مفاهيم الصناعة، وإطلاع المهتمين على أحدث تطورات تقنياتها، وجلبه لأحدث ماكينات صناعة الأخشاب وتقديمها للصناع، وخصوصاً مع وجود هذا الحشد الكبير من المصنعين من مختلف أنحاء العالم".

ماكينات

من جانبه قال باكوم بيوبا، وزير الغابات والمياه بدولة الجابون: "أسعدني وجود هذا العدد الكبير من العارضين من مصنعي الأخشاب في العالم، وكان من اللافت وجود هذا القدر الكبير من تقنيات وماكينات صناعة الأخشاب، وجاء حرصنا على المشاركة بالنظر إلى ما تمتلكه الجابون من غابات تمثل نحو 88% من المساحة الكلية للبلاد،.

ونسعى من خلال مشاركتنا إلى تعزيز حظوظنا في صناعة الأخشاب في سبيل رفع مساهمة القطاع في الناتج المحلي لدولتنا، بعد أن وصلت عوائد أرباحنا من تجارة الأخشاب إلى نحو مليار دولار مؤخراً".

ويمثل الحدث، الذي تنظمه مجموعة الاستراتيجي للتسويق والمعارض، فرصة مثالية لطرح مفاهيم وأفكار وتكنولوجيات جديدة تستهدف الارتقاء بقطاع صناعة الأخشاب، ومن المتوقع أن يشارك أكثر من 10 آلاف زائر تجاري في الحدث، بمن في ذلك زوار من دول مجلس التعاون الخليجي والأسواق الأخرى لرؤية أحدث المنتجات والاكسسوارات والخدمات والآليات عن قرب لإقامة وتجديد العلاقات التجارية بين أطراف الصناعة.

يشارك في المعرض أكثر من 300 عارض من 55 دولة يقدمون أحدث ماكينات صناعة الأثاث والمنتجات الخشبية يكشفون عن تكنولوجيا الجيل الرابع في مجال صناعة الأخشاب، ويشمل ستة أجنحة دولية من كل من كندا والصين وفنلندا والاتحاد الروسي وتركيا والولايات المتحدة الأميركية.

وقال داوود الشيزاوي، رئيس اللجنة المنظمة: "المعرض يخدم شريحة كبيرة من صناع الأثاث والديكور والمصنعين والموردين والتجار وجميع العاملين في مجال الأثاث وقمنا بجلب أحدث التكنولوجيا الحديثة من ماكينات الأخشاب، وهناك تسهيلات كثيرة من موانئ الإمارات لجلب المزيد من المصنعين والماكينات من الخارج وأيضاً في تصدير منتجاتنا إلى مختلف الدول".

نمو

وتتجه تجارة الخشب ومنتجاته بالإمارات نحو النمو المتواصل مدعومة بنمو مشروعات القطاع العقاري في دبي والبالغة قيمتها 285 مليار درهم في 2017، حيث تشهد الإمارة إضافة أكثر من 50 ألف منزل جديد خلال 2017 و2018. ومن المتوقع أن يزداد الطلب على الأخشاب والمنتجات الخشبية وصناعة الأخشاب نتيجة لمشروعات البناء الجارية.

صدارة

ذكر تقرير أن الإمارات تصدرت دول منطقة الشرق الأوسط وشمالي أفريقيا من حيث نمو وارداتها من الأخشاب وقشرة الخشب الأميركية في العام الماضي. وتوقع التقرير الصادر عن مجلس صادرات الخشب الأميركي أمس أن يستمر طلب الإمارات مرتفعاً على الأخشاب وقشرة الخشب من الولايات المتحدة مع استعداد دبي لاستضافة معرض اكسبو 2020.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات