مذكرة تفاهم بين «دبي للسياحة» و«هواوي» - البيان

مذكرة تفاهم بين «دبي للسياحة» و«هواوي»

عصام كاظم وجين جياو خلال توقيع المذكرة | من المصدر

وقعت دائرة السياحة والتسويق التجاري في دبي، ومجموعة هواوي لأعمال المستهلكين، مذكرة تفاهم، بهدف توحيد الجهود نحو ترسيخ مكانة دبي وجهة مفضلة لدى السياح من منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا والصين.

وقع المذكرة عصام كاظم، المدير التنفيذي لـمؤسسة دبي للتسويق السياحي والتجاري؛ وجين جياو، رئيس مجموعة هواوي لأعمال المستهلكين في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، وتستهدف تعزيز أواصر التعاون الاستراتيجي بين الطرفين على مختلف الأصعدة.

وبموجب الاتفاقية سيعمل الطرفان، من أجل ترسيخ حضور دبي الثقافي والتراثي في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا والصين، وستعمل الشركة على تحقيق هذا الهدف من خلال مشاركة المعلومات، والصور، ومقاطع الفيديو، ونبذة عن الفعاليات الرئيسية، وخدمات الحجز والطلب عبر الإنترنت مع جميع المسافرين سواء من الزوّار أو رجال الأعمال أو المقيمين، ما يضمن لهم بالتالي إقامة ممتعة وسهلة وذكية في دبي.

وقال عصام كاظم: حريصون على بذل كل الجهود للترويج لإمارة دبي وجهة مفضلة للزوّار الدوليين، ونسعى دائماً لاغتنام الفرص، التي تتيح لنا التواصل بطريقة أفضل مع الفئات المستهدفة من الجمهور. وستساعدنا مذكرة التفاهم في تحقيق هذا الهدف من خلال زيادة مستويات الوعي بأهم عوامل الجذب في دبي، بما في ذلك الوجهات الثقافية والتراثية والترفيهية.

وستتم مشاركة هذه الرسالة في الشرق الأوسط وأفريقيا والصين، لتتيح بذلك الفرصة أمام المسافرين من الجيل الجديد للتعرف أكثر على دبي واستكشاف أسرارها.

وقال جين جياو: نتشارك في هواوي الرؤية ذاتها التي تحملها دبي، والتي تتمحور حول دفع عجلة الابتكار بشكلٍ دائم، وتؤكد المذكرة هذه الرؤية المشتركة وحرصنا على الترويج لدبي وجهة أعمال وترفيه عالمية .

وسيتمكن العملاء بفضل التعاون من الوصول عبر الإنترنت إلى تشكيلة صور غنية لمدينة دبي خاصة بـدبي للسياحة لاستخدامها كونها موضوعات وصور خلفية وصور قفل الشاشة. وعلاوة على ذلك، ستعمل دبي للسياحة وهواوي سوياً على تطوير السمات الأساسية المضمّنة في نظام التشغيل «إموي» الخاص بهواوي، ما سيساعد السياح على استكشاف دبي بطريقة أكثر ذكاء.

وستسهم الشراكة الجديدة في إبراز ما لدى دبي من مقومات سياحية وفعاليات ومشاريع البنية التحتية الجديدة، وإتاحتها أمام مختلف فئات المسافرين.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات