62 % من سكان الإمارات يتسوقون عبر «الإنترنت»

كشف مؤتمر ديجي توكس، وهو سلسلة من المؤتمرات الرقمية، يتم عقدها للمرة الأولى في الشرق الأوسط عن اتجاه 62% من سكان الإمارات إلى التسوق الإلكتروني، بزيادة قدرها 25% مقارنة بالعام الماضي، فيما تصل نسبة مستخدمي الإنترنت في الدولة إلى نحو 99%.

ووفقاً لتقرير أصدرته «برايس ووتر هاوس كوبرز» عن الشرق الأوسط لعام 2017، أصبحت وسائل التواصل الاجتماعي الأداة الأكثر جاذبية للجمهور للتفاعل على الإنترنت، وأصبحت وسائل التواصل الاجتماعي تجلب العديد من الزبائن، ويتم مشاركة 48% من العروض الترويجية عبر الإنترنت وأكثر من 52% يستخدمون قنوات التواصل الاجتماعي، للتحقق من الآراء حول المنتج أو المتجر.

وجمع المؤتمر نخبة من ألمع العقول وأكثرها ابتكاراً في التجارية الإلكترونية، وأسهم في توفير منصة جديدة للعاملين في المجالات الرقمية لتبادل الأفكار والتواصل وشرح آليات النمو في هذه المجالات.

وتحت عنوان «اتجاهات التجارة الإلكترونية المتزايدة في الشرق الأوسط»، شارك الحضور في أول منصة رقمية قامت بعرض أحدث الحلول والخدمات، التي من شأنها مساعدتهم على المنافسة والنجاح في ظل البيئة الرقمية الديناميكية اليوم.

وقال نجيب طهيري، منظم المؤتمر ومدير التسويق في شركة آر بي بي آي: تحقيق نتائج استثنائية من التكنولوجيا المبتكرة أمر يتطلب أشخاصاً مبتكرين، ومع أكثر من 72.5 مليون مستخدم للإنترنت في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، أصبحت التجارة الإلكترونية تشهد نمواً متزايداً.

واستهدف مؤتمر ديجي توكس تعليم وإلهام ومساعدة المهتمين بالعالم الرقمي، وتزويدهم بالمعرفة والإبداع والعلاقات الجديدة، التي يمكن أن تسهم في أخذ برامج التسويق الرقمي إلى مستويات مذهلة.

ورش

وسلط المؤتمر الضوء على آفاق العالم الرقمي وقصص النجاح الحقيقية، وقدم فرصاً للمشاركة والتواصل بين الشركات على أعلى المستويات. وتم عقد ورش عمل لمدة ساعتين حول تجربة المستخدم وتحسين محركات البحث لتزويد المشاركين بتقنيات التدريب العملي، بما في ذلك أدوات تتبع العين وطرق بحث المستخدم المختلفة.

كما تمتع الحضور بفرصة مقابلة القادة الحاليين والمستقبليين في التجارب الرقمية والإعلان الرقمي المدفوع والتزوّد بأفضل الممارسات والأدوات اللازمة، من أجل تحقيق نتائج إيجابية في العالم الرقمي.

وقالت هبة السمت، مديرة إدارة الإعلام الرقمي للتلفزيون والإذاعة في مؤسسة دبي للإعلام، وأحد المتحدثين الرئيسيين في المؤتمر: في منطقة الشرق الأوسط تُستخدم وسائل التواصل الاجتماعي بكثرة، وأكثر من 88% من الأشخاص على الإنترنت يستخدمون منصات التواصل الاجتماعي بشكل يومي.

ومع تزايد استخدام وسائل التواصل الاجتماعي في المنطقة، نشهد الآن ظاهرة جديدة وهي «البيع عبر وسائل التواصل الاجتماعي». وأضافت أن العلامات التجارية تستخدم وسائل التواصل الاجتماعي منذ نشأتها، إلا أن هذا العام نشهد زيادة في استخدامها لقنوات التواصل الاجتماعي وتخصيص ميزانية أكبر لهذه القنوات لتحقيق تواصل أكبر مع العملاء.

وفقاً لتقرير صدر مؤخراً عن منصة الدفع الإقليمية عبر الإنترنت بيفورت، من المتوقع أن يتضاعف سوق التجارة الإلكترونية في الشرق الأوسط إلى أكثر من 69 مليار دولار بحلول عام 2020. مع التركيز على النمو الرقمي في المستقبل، قام المتحدثون في ديجي توكس بتقديم عروض تقديمية وأفكار حول كيف يمكن للعلامات التجارية الاستفادة القصوى من تجربتهم الرقمية.

 

تعليقات

تعليقات