العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    تنطلق اليوم بمشاركة وزراء ومسؤولين ورواد أعمال

    «قمة عالمية» في الشارقة تناقش التمكين الاقتصادي للمرأة

    تنطلق اليوم في إمارة الشارقة فعاليات الدورة الأولى من «القمة العالمية للتمكين الاقتصادي للمرأة»، التي تنظمها مؤسسة نماء للارتقاء بالمرأة بالتعاون مع هيئة الأمم المتحدة للمرأة، وبمشاركة أكثر من 70 متحدثاً رئيساً من كبار الشخصيات والوزراء ومسؤولي المنظمات المحلية والدولية والخبراء والمتخصصين ورواد الأعمال.

    وتسعى القمة التي تستمر فعالياتها إلى يوم غد الثلاثاء، إلى تحقيق «أهداف التنمية المستدامة» بشأن التمكين الاقتصادي للمرأة بحلول عام 2030، التي تبنتها الجمعية العامة للأمم المتحدة في سبتمبر 2015.

    وأكد مبارك راشد الشامسي مدير بلدية الحمرية أن القمة والتي يتم تنظيمها في مركز إكسبو الشارقة تحت شعار «المرأة.. تميز اقتصادي» من شأنها أن تعزز كل الجهود الرامية إلى دعم المرأة ليكون لها حضور في المشاريع الاقتصادية فضلاً عن دعم برامج التنمية المستدامة.

    وأشار إلى أن الشارقة دائماً سباقة بفضل دعم صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، وقرينته الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، في تحقيق رؤيتها في تبوؤ المرأة مكانتها الطبيعية في عالم الأعمال والتنمية المستدامة وأن يكون لها حضورها وتأثيرها في عالم ريادات الأعمال وإنشاء المشاريع الصغيرة والمتوسطة وأن تحظى بفرص التمكين أسوة بالرجل.

    ولفت الشامسي إلى أن القمة لها تميزها بما تطرحه من موضوعات مهمة وحيوية وحضور من متحدثات لهن خبراتهن الكبيرة ليتناولن مجال الإبداع والابتكار لدى المرأة ومساهمة التشريعات ومسؤولية القطاع الخاص في تفعيل الدور الاقتصادي للمرأة ومشاركة المجتمع والقطاعات الحكومية والخاصة والأهلية في دعم روافد تمكين المرأة في ظل النجاح الذي تحققه المرأة في النشاط الاقتصادي وتسهم في اقتصاد الوطن.

    وقال: «إننا نتطلع من خلال القمة إلى الوصول إلى بيئة داعمة وممكنة للمرأة فضلاً عن نمو مشاريع وشركات رائدات الأعمال مشيداً بمؤسسة «نماء» للارتقاء بالمرأة وجهودها مند تأسيسها في تحقيق العديد من الأهداف العليا وبجهود رئيستها الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، وريم بن كرم المدير العام ولكل كوادرها في تعزيز أهداف المؤسسة للوصول للغايات المنشودة.

    وتشهد فعليات القمة، تنظيم 20 جلسة متنوعة تتضمن 7 جلسات رئيسة، و6 جلسات متخصصة، وجلستين تفاعليتين يقدمهما رواد ورائدات أعمال على طريقة الخطابات الارتجالية، بالإضافة إلى جلسات شبابية وفرعية أخرى، كما يتوقع أن تشهد حضور أكثر من 1000 من المهتمين والمعنيين بتمكين المرأة اقتصادياً في ظل تكافؤ الفرص بين الجنسين، باعتباره حقاً إنسانياً أصيلاً، وهدفاً تنموياً مهماً، يؤدي تحقيقه إلى منافع اقتصادية كبيرة على الدول والمجتمعات والأفراد.

    وبحسب ريم بن كرم، مدير مؤسسة نماء للارتقاء بالمرأة، يحفل برنامج القمة بالعديد من المواضيع المحورية في قضية تمكين المرأة في عالم الاقتصاد بقطاعاته المختلفة، وسيعمل نخبة من الخبراء على تسليط الضوء على أبرز الرؤى والحلول التي من شأنها المساعدة على تبوؤ المرأة مكانتها الطبيعية في عالم الأعمال والتنمية المستدامة.

    كما تشهد القمة العالمية الإعلان عن أسماء الشركات والمنظمات المشاركة في التعهد، الذي دعت كل من (نماء) وهيئة الأمم المتحدة للمرأة قطاعات الأعمال والمجتمع إلى الالتزام به، والعمل الجاد على تأكيد مبدأ المساواة بين الجنسين في العمل وتمكين المرأة اقتصادياً.

    طباعة Email