23.3% زيادة سيّاح قبرص من دول «التعاون» في 6 أشهر

قبرص وجهة للسياح من دول الخليج | من المصدر

أطلقت جمهورية قبرص، سلسلة تحضيرات لاحتضان التدفق المتزايد في أعداد السياح القادمين من دول مجلس التعاون الخليجي خلال أيام عيد الأضحى القادم في سبتمبر المقبل، في حين بلغت الزيادة في الزوار القادمين من هذه الدول 23.3 % خلال النصف الأول من العام الجاري بحسب منظمة السياحة القبرصية «CTO»، المسؤولة عن تنظيم الفعاليات السياحية والحملات الترويجية.

وتأتي الزيادة المتوقعة في عدد الزوّار الإقليميين على خلفية النمو الملحوظ في نسبة الوافدين من منطقة «دول التعاون»، التي سجلتها وزارة المالية القبرصية خلال الستة أشهر الأولى من هذا العام.

وأظهرت الأرقام الصادرة عن تقارير الوزارة زيادةً في الزوّار القادمين من دول التعاون بنسبة 23.3% ما بين شهري يناير ويونيو الماضيين مقارنةً بالفترة ذاتها من عام 2016. وكان للوافدين من دولة الإمارات النصيب الأكبر من نسبة هذه الزيادة، حيث تجاوز عددهم أكثر من نصف عدد السياح القادمين من دول التعاون الخليجي خلال الأشهر الستة الماضية، كما بلغت الزيادة أقصاها خلال شهر يونيو الذي سجّل ارتفاعاً سنوياً في عدد الزوّار القادمين من الإمارات بنسبة 72.8%.

وبلغ العدد الإجمالي 1,463,206 زائراً خلال النصف الأول من هذا العام، مسجلاً زيادةً ملحوظة بواقع 16.6% مقارنةً بالفترة ذاتها من عام 2016، علماً أن السيّاح المقيمين في دول التعاون الخليجي شكلوا نسبةً تجاوزت 1% من إجمالي عدد سيّاح الجزيرة خلال شهري يناير ويونيو.

وقال مارينوس مينيلاو، المدير العام بالإنابة لدى المنظمة: «تواصل قبرص جهودها الرامية إلى توفير طيفٍ واسع وغنيّ من التجارب السياحية المميزة للزوّار، إذ تحفل الجزيرة المتوسطية بتاريخ عريق وثقافة متنوعة، ما يجعلها وجهةً تستقطب أعداداً متزايدة من الزوار كل عام، وتبشرنا نتائج النصف الأول من هذا العام بمؤشراتٍ إيجابية خلال الأشهر المقبلة، لاسيّما مع الارتفاع المذهل وغير المسبوق في عدد الزوار خلال الشهر السادس من هذا العام».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات