«دبي للسلع» يصدر تقريراً عن الأمن الغذائي

أصدر مركز دبي للسلع المتعددة، الجهة المختصة بالتجارة والمشاريع والسلع في دبي، أمس، تقريراً عن الأمن الغذائي بعنوان «الإمدادات الغذائية المستدامة.. السبيل إلى إطعام العالم»، في إطار برنامجه المتواصل في هذا المجال.

وبرز الأمن الغذائي مصدر قلق متزايد في أجزاء كثيرة من العالم، مع تزايد عدد السكان بسرعة والتحديات الإنمائية وتغير المناخ، حيث يسعى تقرير مركز دبي للسلع المتعددة إلى تأكيد حاجة أصحاب المصلحة عبر سلسلة التوريد إلى التكيف ومعالجة هذه المخاوف، فضلاً عن تحديد الفوائد والفرص.

وقال سانجيف دوتا، المدير التنفيذي للسلع في مركز دبي للسلع المتعددة: «إنه مع استمرار تزايد سكان العالم واستمرار تحسن الأسواق الناشئة اقتصادياً، يحتاج مئات الملايين من المستهلكين الجدد كل عام إلى إمدادات متزايدة من الأغذية». وأشار إلى أن التقرير يسلط الضوء على إمارة دبي ومركز دبي للسلع المتعددة، نظراً إلى موقع الإمارة الاستراتيجي والدور الرئيس الذي يؤديانه في تشكيل مستقبل سلسلة الإمدادات الغذائية العالمية.

وأوضح أن التقرير يتناول التحديات الرئيسة الأخرى في الصناعة، مثل طلبات المستهلكين المتغيرة باستمرار وتغير المناخ وانخفاض إمدادات المياه، ويشرح كيف أن معالجة هذه العوامل من خلال مبادرات التكنولوجيا والابتكار والاستدامة يمكن أن تساعد على التعامل مع النمو السكاني المتوقع في السنوات العشر المقبلة، وآثاره على العرض والطلب على الغذاء، ومن المتوقع أن تشهد دول مجلس التعاون الخليجي زيادة في الواردات الغذائية إلى أكثر من 50 مليار دولار بحلول عام 2020، بعد أن كانت 25 مليار دولار في عام 2004.

ولفت إلى أن دولة الإمارات تتمتع بموقع مثالي في وسط العالم، حيث تشكّل جسراً بين الشمال والجنوب والشرق والغرب ونحو 90 في المئة من الأغذية في الدولة يتم استيرادها، ولذلك فإن الأسس لمركز عالمي لسلسلة الإمدادات الغذائية موجودة فعلياً منذ عقود، كما أن التقدم الذي أحرزته الإمارة أخيراً والابتكارات والتكنولوجيا تزيد من مكانتها القوية في تشكيل مستقبل سلسلة الإمدادات الغذائية العالمية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات