ملتقى سحور لمؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة

■ سلطان بن سليم خلال ملتقى السحور الرمضاني | البيان

نظمت مؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة ملتقى السحور الرمضاني السنوي لموظفيها، بحضور سلطان أحمد بن سليم رئيس مجلس الإدارة الرئيس التنفيذي لمجموعة موانئ دبي العالمية رئيس مؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة، ومسؤولي الدوائر والجهات التابعة للمؤسسة، وحشد كبير من الموظفين. والموظفات، في مركز دبي التجاري العالمي «قاعة الشيخ مكتوم».

وقال سلطان أحمد بن سليم: الملتقى أصبح سمة من سمات المؤسسة سنوياً نستهدف منه بث روح الود والتواصل والتفاعل الإيجابي بين الموظفين كأسرة واحدة، وذلك لتغيير أجواء العمل في هذا الشهر الفضيل، مشيراً إلى القيم والمعاني السامية التي يتميز بها شهر رمضان، حيث تنفيذ مبادرات إنسانية وخيرية تهدف إلى التكاتف والتراحم بين كافة فئات المجتمع، وقد ضربت الإمارات أروع الأمثلة في عمل الخير وتنفيذه من خلال مبادرات داخل وخارج الدولة، فليس بغريب علينا أن تحتل الدولة المركز الأول عالمياً في تقديم المنح والمساعدات، وذلك بفضل قيادتنا الرشيدة التي تسعى دائما للحصول على المركز الأول عالمياً في كل المجالات والعطاء أحدها، وهذا ما ترسخه حكومة دبي في استدامة قيمة العطاء والخير في الأجيال الجديدة.

وأكد أن الإمارات دولة الخير والعطاء مستنداً إلى قول صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، (هدفنا غرس حب الخير والتطوع وخدمة المجتمع كقيمة عليا في مؤسساتنا وكمبدأ أساسي في حياة أبنائنا)، وهذا ما ننتهجه في المؤسسة حيث نعمل على تعزيز قيم الخير وغرس العطاء لدى الموظفين عبر طرح العديد من المبادرات الخيرية مواكبة لعام 2017 عاماً للخير في الدولة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات