سوق دبي الحرة تطلق مبادرتين لتحفيز العمل البيئي

انضمت سوق دبي الحرة إلى الفعاليات العالمية التي احتفت باليوم العالمي للبيئة، وذلك استجابة لنداء برنامج الأمم المتحدة للبيئة، وانطلاقاً من التزام السوق المستمر بحماية البيئة، حيث أطلقت في مقرها الرئيس مبادرتين بيئيتين هامتين لهما أثر طويل الأجل لتحفيز العمل الفردي والتقدير المستمر للحفاظ على البيئة.

وشملت المبادرة الأولى إطلاق «نادي الأطفال للبيئة» المخصص لأطفال موظفي سوق دبي الحرة بين عمر 6 إلى 12 سنة، والذي يهدف إلى زيادة الوعي البيئي لدى الأجيال القادمة وتطوير إحساس قوي بالقيادة والمسؤولية الاجتماعية فيما يتعلق بالعناية بالبيئة.

كذلك دعت سوق دبي الحرة للمشاركة في المسابقة التي أطلقتها لتصميم أفضل شعار للبيئة، وذلك بهدف اختيار أفضل عبارة بيئية تُلخص مفهوم السوق في حماية البيئة، على أن يتم الإعلان عن الفائز خلال حملة «نظفوا العالم» في سبتمبر، وسيستخدم الشعار البيئي الفائز رسمياً من قبل سوق دبي الحرة لزيادة وعي الجمهور بالتزام السوق بالبيئة والاستدامة.

وقال كولم ماكلوكلين النائب التنفيذي لرئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لسوق دبي الحرة: تساهم سوق دبي الحرة بالاحتفاء باليوم العالمي للبيئة، حيث أطلقت نادي الأطفال للبيئة الذي يتيح الفرصة لأطفال موظفينا قضاء أوقات مسلية واكتساب ثقافة بيئية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات