لجنة لدراسة مستقبل صناعة الذهب في الشارقة

شكلت غرفة تجارة وصناعة الشارقة لجنة مشتركة مع دائرة التنمية الاقتصادية في الشارقة، لدراسة واقع ومستقبل صناعة الذهب والمجوهرات في الإمارة ومواكبة متطلبات العاملين بهذا المجال في المقر الجديد المتخصص والدائم لصناعة الذهب والمجوهرات المزمع إقامته قريباً خارج مدينة الشارقة.

وجاء الإعلان عن تشكيل اللجنة خلال اللقاء التشاوري الأول بين الجانبين وممثلين عن تجّار وصنّاع الذهب والمجوهرات في الإمارة، الذي عقد أول من أمس بمقر الغرفة، بحضور عبدالله سلطان العويس رئيس الغرفة، وسلطان عبد الله بن هده السويدي رئيس الدائرة.

وناقش اللقاء متطلبات التجار وصناع الذهب والمجوهرات في المقر الجديد، واحتياجاتهم حول الشروط الفنية والمهنية والصحية والبيئية اللازمة لإنشاء هذا المقر المتخصص والدائم للقطاع في الإمارة.

وأكد العويس، على الدور الريادي الذي تلعبه الغرفة في تطبيق توجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، في تعزيز تنافسية القطاع الخاص في الإمارة، وتوفير بيئة جاذبة للأعمال والاستثمارات في مختلف القطاعات والمجالات الاقتصادية.

من جهته، قال السويدي: أن الدائرة وضمن مسؤوليتها في تنظيم نشاط الأسواق، وبالتعاون مع الغرفة، درست وضع القطاع بهدف تطويره وتنظيمه ورأت أهمية كبيرة في ضرورة نقل هذه المحلات والمتاجر من داخل المناطق السكنية الموجودة فيها حاليا إلى منطقة صناعية وتجارية متخصصة خارج المناطق السكنية حفاظاً على الصحة العامة للسكان، وبما ينسجم مع آخر المواصفات العالمية المتبعة.

تعليقات

تعليقات