الرئيس الأذري يبحث مع سلطان بن سليم آفاق التعاون المستقبلي

موانئ دبي العالمية تطوّر منطقة حرة في أذربيجان

ت + ت - الحجم الطبيعي

استقبل الرئيس إلهام علييف رئيس جمهورية أذربيجان، سلطان أحمد بن سليم رئيس مجلس الإدارة الرئيس التنفيذي لمجموعة موانئ دبي العالمية رئيس مؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة، خلال زيارته للعاصمة باكو، حيث جرى توقيع اتفاقية استشارية بين موانئ دبي العالمية ووزارة الاقتصاد في جمهورية أذربيجان وميناء باكو لتطوير إطار عمل منطقة «أليات» للتجارة الحرة في أذربيجان.

ورحب الرئيس إلهام علييف برئيس مجلس الإدارة الرئيس التنفيذي لمجموعة موانئ دبي العالمية، معرباً عن تقديره الكبير لتعاون المجموعة مع جمهورية أذربيجان في العمل على تطوير منطقة أليات للتجارة الحرة ليصبح ميناء باكو بعد إقامة هذه المنطقة الحرة مركزاً لوجستياً رئيسياً في وسط أوراسيا يخدم الأسواق الأوروبية والآسيوية.

وأكد رئيس جمهورية أذربيجان أن بلاده تتطلع إلى تعزيز التعاون مع «موانئ دبي العالمية» في إطار العلاقات الاقتصادية المتطورة التي تربط دولة الإمارات العربية المتحدة وجمهورية أذربيجان.

وأعرب سلطان أحمد بن سليم عن سعادته باللقاء مع الرئيس إلهام علييف رئيس جمهورية أذربيجان لبحث تعزيز التعاون بين مجموعة موانئ دبي العالمية وجمهورية أذربيجان في مجال صناعة الموانئ والمناطق الحرة، انطلاقاً من توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله» بالتعاون مع الدول الصديقة وتقديم الدعم لجهودها الهادفة إلى تطوير اقتصادها.

ما يدفع مجموعة «موانئ دبي العالمية» للعمل مع جمهورية أذربيجان في مجال تطوير المناطق الحرة، لتقدم المجموعة إلى الجمهورية الصديقة خبرتها المتصاعدة في هذا المجال كمطور عالمي رئيسي للمناطق الحرة يطور ويدير المنطقة الحرة لجبل علي «جافزا» المنطقة الحرة التجارية والاقتصادية الرائدة دولياً.

تعاون

وقال بن سليم: «تدشن موانئ دبي العالمية من خلال توقيع الاتفاقية الاستشارية لتطوير منطقة «أليات» للتجارة الحرة مرحلة جديدة من التعاون مع جمهورية أذربيجان، حيث اقترح سلطان بن سليم على الرئيس إلهام علييف إنشاء ثلاث مناطق حرة لوجستيه جديدة.

الأولى على حدود جمهورية أذربيجان وإيران والثانية على حدود روسيا والثالثة على حدود جورجيا يتم ربطها كلها عبر خطوط سكة الحديد الأذربيجانية مع منطقة أليات للتجارة الحرة وميناء ومطار باكو، ما يتيح توصيل البضائع من ميناء أكتاو في جمهورية كازاخستان الذي تتولى موانئ دبي العالمية تطويره وإدارته إلى ميناء باكو ثم نقل البضائع إلى البحر الأسود إلى موانئ دبي برومانيا وتركيا وأوروبا .

وذلك ضمن شبكتها الدولية بأوروبا الذي سيدعم الدور المحوري لأذربيجان في التجارة العالمية من خلال موقعها الاستراتيجي الذي يربط بحر قزوين بموانئ البحر الأسود».

تجارة

وأضاف: «نحرص في مؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة على دعم تطور العلاقات الاقتصادية والتجارية بين دولة الإمارات وجمهورية أذربيجان، وقد بلغت قيمة تجارة دبي الخارجية مع أذربيجان في العام 2015 نحو 1.251 مليار درهم توزعت إلى الواردات بقيمة 39.34 مليون درهم والصادرات بقيمة 271.28 مليون درهم وإعادة التصدير بقيمة 941.19 مليون درهم.

وفي الربع الأول من العام 2016 بلغت قيمة تجارة دبي الخارجية مع أذربيجان 151.91 مليون درهم توزعت إلى الواردات بقيمة 3.1 ملايين درهم والصادرات بقيمة 54.52 مليون درهم وإعادة التصدير بقيمة 94.29 مليون درهم».

وقال رئيس مجلس الإدارة الرئيس التنفيذي لمجموعة موانئ دبي العالمية: «تكتسب جهودنا لتطوير التعاون مع الدول الصديقة في مجال صناعة الموانئ والمناطق الحرة أهمية متصاعدة في الفترة المقبلة مع تقدم الدولة إلى مرحلة»الإمارات ما بعد النفط«لتعزيز التنويع الاقتصادي.

حيث تعمل موانئ دبي العالمية على تعزيز مساهمتها في دعم النمو الاقتصادي في الدولة من خلال دورها الرائد عالمياً في تطوير وإدارة الموانئ والمحطات البرية والبحرية عبر العالم، باستخدام أحدث التطبيقات الذكية لتقنية المعلومات، تنفيذاً لتوجيهات القيادة الحكيمة بالعمل على تحفيز الإبداع والابتكار والمساهمة الفاعلة في نشر التقدم التكنولوجي عالميا، حيث نعمل على تحقيق هذه الأهداف من خلال تزويد موانئنا ومحطاتنا بأفضل الرافعات والمعدات الذكية وأكثرها تطوراً».

20

ستشغل منطقة التجارة الحرة في «أليات» مساحة 20 كيلومترا مربعاً عند اكتمال تطويرها، علماً بأن «موانئ دبي العالمية» ستقوم بموجب الاتفاقية التي وقعتها لتطوير هذه المنطقة بتقديم المشورة بخصوص خطة العمل والتشريعات المنظمة لعمل المناطق الاقتصادية الخاصة وستتولى المجموعة إعداد المخطط الرئيسي للمرحلة الأولى من المشروع والتي تمتد على مساحة أربعة كيلومترات مربعة. 

طباعة Email