العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    أحمد بن سعيد يلتقي مجلس إدارة اللجنة الوطنية للشحن والإمداد «نافل»

    دبي تبحث استضافة مؤتمر «فياتا» العالمية في 2020

    أحمد بن سعيد يتوسط أعضاء مجلس إدارة اللجنة الوطنية للشحن والإمداد «نافل» - البيان

    التقى سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم رئيس هيئة دبي للطيران الرئيس الأعلى لمجموعة طيران الإمارات رئيس المجلس الأعلى للطاقة في دبي الرئيس الفخري للجنة الوطنية للشحن والإمداد في مكتبه بمطار دبي، مجلس إدارة اللجنة الوطنية للشحن والإمداد «نافل» برئاسة نادية عبدالعزيز الرئيس الجديد للجنة الوطنية للشحن والإمداد التي تعتبر أول امرأة إماراتية ترأس هذه اللجنة.

    حضر اللقاء - الذي يأتي في إطار استضافة المؤتمر العالمي السنوي لأكاديمية فياتا العالمية في عام 2020 - أحمد عبدالرزاق نائب رئيس اللجنة الوطنية للشحن والإمداد وإبراهيم أبو زايد رئيس لجنة النقل البري وبرافين تشاندران عضو لجنة الشحن الجوي باللجنة.

    وجرى خلال اللقاء مناقشة وطرح العديد من المواضيع المتعلقة بأعمال الشحن والخدمات اللوجستية وشركات الشحن العاملة بها في الإمارات والشركات أعضاء اللجنة ومناقشة اعتماد تقديم عرض استضافة دبي للمؤتمر العالمي السنوي لأكاديمية فياتا العالمية في عام 2020.

    تميز

    كما تمت مناقشة كل ما تحتاجه اللجنة من دعم ومساندة من المؤسسات والدوائر الحكومية وشبه الحكومية لمؤازرة اللجنة في هذا التنافس الدولي بغاية الحصول على حق الاستضافة وهو ما تمثله الإمارات من رؤى وتميز واقتدار.

    وتعتبر اللجنة الوطنية للشحن والإمداد «نافل» العضو الرئيسي للاتحاد العربي للنقل البري والممثل الرسمي لنشاطات الشركات الأعضاء العاملة في مجال الشحن في المحافل والمؤتمرات المحلية والإقليمية والدولية سنويإيران.

    واستضافت اللجنة اجتماعات الاتحاد في أبريل 2014 في المركز التجاري الدولي برعاية سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم كما سبق شاركت في المؤتمر الإقليمي للشرق الأوسط لأكاديمية فياتا التعليمية للنقل والإمداد «FIATA» في أديس أبابا في الربع الأول من هذا العام وتتطلع للمشاركة في مؤتمر القادم للأكاديمية في دبلن - أيرلندا مطلع أكتوبر القادم.

    تدريب وتأهيل

    وتقوم اللجنة بتدريب وتأهيل العديد من الطلبة في مجال الشحن والتعاون مع المؤسسات العملية والأكاديمية في هذا المجال حيث تمنح المتدربين الشهادة المعتمدة لأكاديمية فياتا العالمية للشحن.

    كما تقدم مجلس إدارة اللجنة الوطنية للشحن والإمداد «نافل» إلى سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم بطلب دعم ورعاية طيران الإمارات على أن تكون الراعي الرسمي لهذا المؤتمر إلى جانب كافة الدوائر والمؤسسات العامة والخاصة في الدولة وأيضاً اعتماد طيران الإمارات الناقل الرسمي للمؤتمر.

    ورحب سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم بتوجه اللجنة الوطنية بالعمل لاعتماد دبي كمقر رئيسي وإقليمي لأكاديمية فياتا العالمية استحقاقاً لنجاحات دبي في هذا الصدد محلياً وإقليمياً وعالمياً.

    اعتماد

    وتم اعتماد عبدالله بن خديه رئيس خدمات الشحن في مطارات دبي من قبل سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم ليكون المشرف العام للجنة الوطنية للشحن والإمداد والمنسق لنشاطاتها والمتابعة مع الدوائر الرسمية للوصول إلى أفضل النتائج من نجاح وتميز وذلك بالتعاون والتنسيق مع رئاسة مجلس إدارة اللجنة الوطنية «نافل».

    وأعربت نادية عبد العزيز رئيس اللجنة الوطنية للشحن والإمداد «نافل» عن سعادتها بلقاء سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم ومناقشة الخطط المستقبلية للمنظمة وتمثيل شركات صناعة الشحن والخدمات اللوجستية في المنطقة.

    صوت مشترك

    وقالت «نحن على ثقة من تعزيز رؤيتنا في أن نصبح الصوت المشترك لصناعة الخدمات اللوجستية في دولة الإمارات التي تضع المعايير واللوائح لضمان أفضل الممارسات، وكرئيس للجنة الوطنية للشحن والإمداد نافل سأواصل الدعوة إلى برامج وأنشطة اللجنة والتي من شأنها دعم مكانة وكالات الشحن واللوجستية المحلية والمهنيين بالصناعة للتواصل وإقامة روابط مع مكاتبها الإقليمية .

    وكذلك نظيراتها الدولية التي من شأنها أن تجلب المزيد من المشاريع الرائدة التي تلهم المزيد من القصص الرائعة عن بلدنا وصناعة الشحن والخدمات اللوجستية وأيضاً العمل على دمج إستراتيجيات حكومة الإمارات ضمن مبادرة اللجنة الوطنية للشحن والإمداد لخدمة أعضاء اللجنة والبلاد بأفضل طريقة ممكنة».

    وقدمت نادية عبدالعزيز الشكر لسمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم على هذا اللقاء.. مثمنة دعم سموه ومساندته للجنة الوطنية للشحن والإمداد «نافل». يذكر أن اللجنة الوطنية للشحن والنقل والإمداد «نافل» تأسست بدبي في فبراير عام 1992 من قبل حكومة دبي لتلبية الحاجة إلى جمع شركات مقدمي خدمات الشحن والخدمات اللوجستية في دولة الإمارات.

    ترويج

    قالت نادية عبدالعزيز رئيس اللجنة الوطنية للشحن والإمداد «نافل»: «إن استضافة دبي للمؤتمر العالمي السنوي لأكاديمية فياتا ستساعد على الترويج للبنية التحتية الممتازة لدولة الإمارات مثل المطارات وشركات الطيران والموانئ والمناطق الحرة اللوجستية، حيث تتميز دولتنا ببنية تحتية ومناطق حرة عالمية المستوى لتمكين أصحاب الأعمال لبدء أعمالهم من دون أي متاعب».

     

    طباعة Email