توقع انتعاش تجارة التجزئة في أبوظبي خلال العيد

ت + ت - الحجم الطبيعي

أكد حمد العوضي عضو مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة أبوظبي أن قطاع التجزئة يعتمد بشكل رئيسي على مواسم الأعياد والإجازات والعطلات، معرباً عن توقعاته بحدوث انتعاش في هذا القطاع خلال إجازة عيد الفطر السعيد حيث سارعت كبريات مراكز التسوق إلى طرح خصومات ومسابقات تشجيعية للشراء وجذب اكبر عدد من المتسوقين والزبائن.

وقال العوضي إن العديد من القطاعات المتعلقة بتجارة التجزئة ستشهد ارتفاعاً في مبيعاتها وإقبالاً على سلعها خاصة الملبوسات والهدايا والذهب خلال إجازة عيد الفطر السعيد متوقعاً أن تواصل المبيعات نموها رغم حالة التذبذب التي مر بها هذا القطاع في السابق.

وأوضح أهمية تنظيم معارض اقتصادية متخصصة خاصة في مجال تجارة التجزئة والمواد الاستهلاكية ..لافتاً إلى ضرورة أن تكون هذه المعارض تحت إشراف الجهات الرقابية وبمشاركة الشركات الصغيرة والمتوسطة العاملة بالدولة.

وذكر أن هناك معارض استهلاكية يجري تنظيمها في فترات المواسم تؤثر بشكل سلبي على الاقتصاد والجمهور كونه يجري ترويج منتجات لا تتمتع بالجودة أو المصداقية ..كما أن المشاركين بها يدخلون بضائعهم ويبيعونها بالدولة ثم يغادرون بدون أن يستفيد الاقتصاد الوطني منهم لذا يجب أن تكون هذه المعارض مقننة وبإشراف من الجهات المعنية.

وأضاف انه تمت مراسلة مراكز المعارض لوضع خطط لمتابعة جودة المنتجات التي تعرض في بعض المعارض الاستهلاكية وطالبنا بوجود مختبر لفحص السلع الثمينة والذهب والمجوهرات وكل هذا من اجل ضمان جودة المنتجات وحفظ حق المستهلكين وحمايتهم.

وأكد أن غرفة تجارة وصناعة أبوظبي لديها رؤية لتعزيز الشراكة بين القطاعين العام والخاص مثمناً نجاح أعمال ملتقى أبوظبي للأعمال الذي أقيم مؤخرا والذي طرحت خلاله العديد من القضايا التي تمس القطاعين والسعي لتوثيق العلاقة بين الجهات الحكومية والعاملين بالقطاع الخاص واستعراض المعوقات التي تواجه القطاع الخاص وإيجاد حلول لها.

واعرب عن أمله بأن يستمر عقد ملتقى أبوظبي للأعمال بشكل دوري من اجل الجمع بين ممثلي القطاعين الحكومي والخاص وطرح مختلف القضايا التي تمس كلا الطرفين.

مشاريع

وشدد على أهمية دعم المشاريع المتوسطة والصغيرة ورواد الأعمال لإطلاق مشاريعهم الخاصة بهم ودعمها بالشكل الذي يرتقي بها للنجاح ..لافتاً إلى أهمية دعم القطاع الصناعي الذي يعتبر من القطاعات الاقتصادية المهمة والاتجاه نحو الصناعات المرتبطة بالنفط مثل البتروكيماويات.

وأوضح العوضي أن اللقاءات والجولات الاقتصادية التي تنظمها الغرفة أو تشارك فيها تسعى إلى تعزيز العلاقات الاقتصادية مع الدول الاخرى وزيادة التبادل التجاري.

طباعة Email