«إمباور» و«جونسون كونترولز» تتشاركان تطوير تقنيات التبريد

مسؤولون من « إمباور» و«جونسون كونترولز» خلال اللقاء | البيان

التقى أحمد بن شعفار، الرئيس التنفيذي لمؤسسة الإمارات لأنظمة التبريد المركزي «إمباور»، أكبر مزود لخدمات تبريد المناطق في العالم، وفداً من شركة جونسون كونترولز الأميركية لمناقشة متطلبات الشركة من لوازم تبريد المناطق.

ووقف الطرفان على الإنجازات التي أثمر عنها التعاون البحثي بين الشركتين في مجال تبريد المناطق، والإضافات الابتكارية التي تم إدخالها إلى هذه الصناعة كنتيجة لهذا التعاون. كما اتفقا على تعزيز الجهود في البحث عن تجارب وتقنيات حديثة في مجال تبريد المناطق بهدف تعزيز فاعلية التشغيل وخفض الكلفة.

وقدم سانتياغو بيريز، نائب الرئيس والمدير العام لأوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا وأميركا الجنوبية من شركة «جونسون كونترولز الأميركية» نموذجا مصغرا لجهاز التبريد المعتمد في تقنية تبريد المناطق، وذلك تقديراً لجهود الشركة في الارتقاء بقطاع تبريد المناطق دولياً، ونجاحها في الوصول إلى أكبر مزود للخدمة من حيث السعة على مستوى العالم.

توسعات

وقال بن شعفار: شركة «جونسون كونترولز الأميركية أحد شركائنا الاستراتيجيين. وقد ناقشنا توسيع التعاون المشترك، بما ينسجم مع الرؤية المشتركة التي توليها كلتا المؤسستين إلى قطاع تبريد المناطق في العالم».

وتعتبر منطقة الخليج مؤهلة لريادة قطاع تبريد المناطق دولياً بحكم حاجتها إلى الخدمة على مدار العام. وقال بن شعفار بأن الإنفاق الواسع في قطاع البحث يؤمن لعمليات «إمباور» التحول الذكي واتباع أفضل معايير الاستدامة البيئية. وتطرق المجتمعون الى أفضل الممارسات في قطاع تبريد المناطق في العالم وأحدث الابتكارات التقنية التي توصل إليه.

وقال بن شعفار: قمنا خلال اللقاء بالوقوف عند المنجزات بيننا وبين «جونسون كونترولز» لتبادل الخبرات في مجال تبريد المناطق، وتحسين تقنيات التبريد في دولة الإمارات بما يعزز أداء هذا القطاع بيئياً، ويسهم في تعزيز كفاءة الأجهزة المستخدمة في تبريد المناطق. وأكدنا للوفد الزائر على توجه دولة الإمارات لتبني أحدث الممارسات التقنية والمستدامة والتي تنسجم مع المعايير البيئية والاستدامة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات