الفعاليات تنطلق غداً بمشاركة 10 آلاف عارض من 185 دولة

حضور قوي للإمارات في «بورصة برلين للسياحة»

صورة

تسجل الإمارات حضوراً قوياً في معرض بورصة برلين الدولي للسياحة والسفر، والذي تنطلق أعماله غداً وتستمر حتى 13 مارس في العاصمة الألمانية وسط اهتمام ومشاركة دولية عالية المستوى..

حيث يُعد الحدث الذي يحتفل بدورته الـ 50 هذا العام، أحد أهم معارض التجارة والسياحة والسفر المختصة في العالم، والتي تُشكل منصة سياحية مثالية لتبادل الخبرات وبحث فرص الأعمال واستعراض المنتجات والوجهات السياحية الجديدة.

مشاركات

ويشارك في بورصة برلين أكثر من 185 دولة حول العالم، و10 آلاف عارض، يجتمعون على مساحة 160 ألف متر مربع. ويزور المعرض 23 ألف زائر للأعمال و50 ألف زائر عادي، وتبلغ قيمة التداولات في المعرض نحو 6.7 مليارات يورو.

الشارقة

هيئة الإنماء التجاري والسياحي بالشارقة تنظم مشاركة الإمارة التاسعة عشرة في البورصة وتترأس الهيئة وفد الإمارة الذي يضم للمرة الأولى ممثلين عن: معهد الشارقة للتراث، ومشروع ثقافة بلا حدود بالإضافة إلى ممثلين عن كل من:

وكالة مطار الشارقة للسفريات، «شروق»، مدينة الشارقة للرعاية الصحية، إدارة متاحف الشارقة، هيئة مطار الشارقة الدولي، هيئة البيئة والمحميات الطبيعية في الشارقة، فندق هوليداي العالمية، منتجع ماربيلا، فندق أوشيانك، فندق كوبثورن، مركز قرية الشعب الترفيهي، فندق كورال بيتش، منتجع شيراتون، فندق ومنتجع راديسون بلو، فندق جولدن توليب، ومنتجع شاطئ لولوة.

وقال خالد جاسم المدفع، رئيس هيئة الإنماء التجاري والسياحي بالشارقة إن المشاركة هذا العام تحمل طابعاً مميزاً، نظراً لكونها تحتفل مع الحدث بعامه الخمسين، والذي استطاع أن يرسخ مكانته كأحد أهم الفعاليات السياحية المتخصصة في السوق الأوروبي والعالمي، مؤكداً أن المشاركة ستنطوي على مجموعة مهمة من الفعاليات..

كما ستشهد عقد اجتماعات عالية المستوى مع كبار صناع القرار في المجال السياحي الألماني والأوروبي، بالإضافة إلى العديد من الأنشطة التي ستسلط الضوء على مكانة الإمارة كوجهة سياحية عائلية بالدرجة الأولى، ومنارة ثقافية حضارية غنية.

زيادة

وأضاف إن السوق الألماني يشكل أحد أهم الأسواق الأوروبية المصدرة للسياح إلى الشارقة، حيث استقبلت المنشآت الفندقية بالإمارة 39.67 ألف نزيل في عام 2015، مقابل 24.15 ألف نزيل في 2014 بزيادة بنسبة 64%، مما يؤكد على نمو الإقبال الألماني لزيارة الشارقة والتعرف على هويتها الثقافية والتراثية الأصيلة.

وتسعى الهيئة من خلال مشاركتها في بورصة برلين إلى استقطاب المزيد من سياح الأسواق الأوروبية، من خلال تعريف الشركات السياحية الفاعلة والمشاركة في المعرض على أحدث مشاريع الشارقة ومستجدات القائم منها وتسليط الضوء على تطورات البنية التحتية من أبرزها «جزيرة النور» و «مشروع مليحة للسياحة البيئية».

و«منتزه الحفية» في كلباء الذي يُعد جزءاً من مشروع كلباء للسياحة البيئية، أضخم مشروع سياحي بيئي على مستوى دولة الإمارات العربية المتحدة والمنطقة..

بالإضافة إلى التعريف بتطبيق الهواتف الذكية «الشارقة» والشاشات العاملة باللمس التي أطلقتها الهيئة لتعريف زوّار الإمارة بأبرز معالم ومقومات الإمارة السياحية. كما سيقوم وفد الإمارة بإلقاء الضوء على مشروع «ثقافة بلا حدود» وبطولة الغولف وغيرها من المبادرات التي أطلقتها الإمارة.

جناح

وتصل مساحة جناح الشارقة المشارك في المعرض إلى 462 متراً مربعاً، وكان معرض بورصة برلين الدولية للسياحة والسفر قد أدرج إمارة الشارقة في جدول الزيارات التي يقوم بها سفراء المعرض ل 50 مدينة سياحية حول العالم في إطار احتفالاته بالذكرى الخمسين على تأسيسه، حيث نظمت الهيئة جولة سياحية على مدار 3 أيام.

شروق

وتشارك «شروق» في بورصة برلين للمرة التاسعة في معرض برلين لعرض مشاريعها وتجاربها في مجالي الاستثمار والسياحة. وقال أحمد عبيد القصير، المدير التنفيذي للعمليات في «شروق» إن المشاركة هذا العام تركز على الترويج لأحدث مشاريع «شروق؟

التي تم إطلاقها العام الماضي وفي مقدمتها»مشروع مليحة للسياحة البيئية والأثرية«، و»جزيرة النور«اللذان حازا على اهتمام كبير من الأوساط المحلية والعربية والعالمية لما يتضمنانه من ميزات فريدة من النواحي الطبيعية والأثرية وأيضاً في التصاميم المتفردة، ونتوقع أن تستقطب هذه المشاريع العديد من الشركات السياحية والمستثمرين في هذا القطاع..

كما تتضمن مشاركتنا الترويج والتعريف بمختلف الوجهات السياحية القائمة حالياً كالقصباء، وواجهة المجاز المائية، وقلب الشارقة، والمنتزه، ومشروع كلباء للسياحة البيئية، وأيضاً المشاريع الجاري العمل عليها من قبل الهيئة».

وفد عجمان

كما يشارك وفد دائرة التنمية السياحية بعجمان في بورصة برلين، لإطلاق الهوية الترويجية الجديدة للإمارة كوجهة سياحية ..

والتي تُركز على شعار «أصالة إماراتية». ويترأس الوفد فيصل النعيمي، المدير العام لدائرة التنمية السياحية بعجمان ويضم فندق عجمان سراي وفندق فيرمونت عجمان وفندق كراون بالاس وكيمبينسكي عجمان وفندق قصر عجمان وفندق رمادا وترافل سنتر وكل من شركة «آي تي إل تي» وأنتا للسياحة والسفر.

وقال النعيمي إن مشاركتنا هذا العام مهمة للغاية، حيث سنكشف خلاله عن الهوية الترويجية الجديدة لعجمان كوجهة سياحية. هذا وقد تم الكشف عن الهوية الترويجية والشعار الجديد لجميع القطاعات الحكومية والخاصة في عجمان الأسبوع الماضي، إلا أن هذه هي المرة الأولى التي سيتم الترويج لها خارج الإمارات.

روتانا

من جانبها، تسعى لاستقطاب المزيد من السياحة الألمانية خلال مشاركتها في معرض بورصة برلين. وقال عمر قدّوري، الرئيس التنفيذي لروتانا إن سنة 2015 عامرة بالنجاحات، إذ مضينا قدماً في تنفيذ خططنا التوسعية على الرغم من ظروف السوق الصعبة. وتزخر أجندتنا هذا العام بافتتاح عدد من الفنادق الجديدة.

وأضاف: «يُسهم الضيوف الألمان بنسبة تصل إلى 11% من إجمالي عدد الزائرين في جميع فنادق المجموعة بمختلف المدن، فيما ترتفع تلك النسبة إلى 16% في الإمارات تحديداً، ما يشكِّل زيادة قدرها 13% مقارنة بعام 2014».

فنادق

أطلقت روتانا هذا العام عدداً من الفنادق الجديدة في بعض الأسواق الرئيسية بالمنطقة، وشهدت خطط روتانا التوسعية لعام 2016 إضافة 697 غرفة فندقية إلى عدد الغرف الحالي البالغ 13,296 غرفة بعد افتتاح عدد من المنشآت خلال أول شهرين من العام الحالي، ومنها دالغا ريزيدنس من روتانا في تركيا، وداون تاون روتانا في البحرين، وسيتي سنتر روتانا في قطر.ومن المقرر أن تفتتح روتانا عدداً من المنشآت خلال النصف الأول من العام.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات