نظام توجيه جديد يعزز الكفاءة والسلامة

مطار دبي يبدأ تطبيق " اتبع الأخضر"

أكدت مؤسسة مطارات دبي تمكنها وبالتعاون مع شركة هانيويل المزود التقني الرائد، نجاحها في تنفيذ نظام التوجيه »اتبع الأخضر« وهو تكنولوجيا متطورة تستخدمها المطارات لتسهيل العمليات والتعامل الكفء مع الحركة الأرضية وخفض الاتصالات بين برج المراقبة والطيارين.

ويعمل هذا الحل المتطور لإدارة الحركة الأرضية على مساعدة الطيارين على الملاحة الآمنة عبر شبكة الممرات المعقدة المفضية من وإلى المدارج، وذلك حتى في حال انخفاض الرؤية.

تقييم الحركة

ويقوم هذا النظام على تقييم حركة الطائرات ووضع باحة المطار، وتحديد المسار الأكثر كفاءة إلى البوابة، أو من البوابة إلى المدرج، ومن ثم يقوم بتشغيل سلسلة من المصابيح المثبتة على هذه المسارات. وبالتالي يمكن للطيارين أن يتبعوا هذه المصابيح الخضراء بسهولة عوضاً عن التواصل عبر اللاسلكي مع برج المراقبة.

ويساعد نظام إدارة الحركة الأرضية هذا من شركة هانيويل على خفض زمن وصول الطائرة إلى المدرج وبالعكس، وتوفير الوقود وانبعاث الغازات، وتعزيز سلامة المسارب المفضية إلى المدارج والبوابات.

تكاليف التشغيل

كما يخفض النظام الجديد من الضغوط المترتبة على عمليات مراقبي الحركة الأرضية، ويعزز الوعي الظرفي، ويولد وفراً إضافياً من خلال خفض الإنارة وتكاليف التشغيل.

وقال كريس غارتون، النائب الاول للرئيس التنفيذي لشؤون العمليات في مؤسسة مطارات دبي، في معرض تعليقه على نظام إدارة الحركة الأرضية في مطار دبي الدولي:

»يتبنى مطار دبي بشكل منتظم أحدث التكنولوجيات التي تساعد على تسهيل العمليات والحد من انبعاث الغازات وتعزيز السلامة وتلبية متطلبات الطاقة الاستيعابية، ويمنح عملاءنا خبرة عالمية متفوقة. ونظام هانيويل لإدارة الحركة الأرضية يلبي كافة هذه المتطلبات.«.

متميز

قال نورم غيلزدورف، رئيس هانيويل في الشرق الأوسط وآسيا إن مطار دبي يعتبر واحداً من أكثر المطارات مشغولية في العالم هو على مسار نمو متميز حيث تستمر أعداد المسافرين والرحلات في الارتفاع مع نمو الاقتصاد. ونفخر بتقديم تكنولوجيا لمساعدة المطار على إدارة الحركة المتزايدة بشكل أفضل ونحن ملتزمون بدعم وصول المطار إلى القدرة الاستيعابية القصوى.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات