منتجع جزيرة المرجان يبرم صفقات ترويج مع شركات عالمية

■ عبد المحسن الحمادي ومسؤولو المنتجع خلال مشاركتهم الأخيرة | البيان

ت + ت - الحجم الطبيعي

نجحت إدارة «منتجع وسبا جزيرة المرجان» برأس الخيمة، خلال مشاركته في ملتقى سوق السفر العربي بدبي في إبرام العديد من الصفقات التسويقية مع العديد من الشركات السياحية العالمية في كل من آسيا وأوروبا، المشاركة في الملتقى بجانب الشركات الخليجية والعربية المشاركة في الحدث.

أكد ذلك المهندس عبد المحسن الحمادي الرئيس التنفيذي لمجموعة منازل العقارية الشركة المالكة للمنتجع، الذي افتتح أبوابه قبل أقل من عام لزبائنه من مختلف دول العالم للاستمتاع بخدمات المنتجع ذي الخمس نجوم، الذي يعتبر أحد أفضل وجهات السياحية العائلية بالمنطقة.

وحرصت إدارة المنتجع للمشاركة في ملتقى سوق السفر العربي للعام الثالث على التوالي لأهميته كونه أهم سوق للسياحة والسفر على مستوى المنطقة، وجاءت مشاركة المنتجع ضمن كوكبة المشاريع السياحية، التي تشارك بها هيئة رأس الخيمة لتنمية السياحة في الملتقي، الذي يشهد زخماً سياحياً استثنائياً.

مشاريع واعدة

ويعتبر منتجع وسبا جزيرة المرجان برأس الخيمة من المشاريع السياحية الواعدة، التي تزخر بها إمارة رأس الخيمة، التي تتزايد مكانتها وجهة سياحية عالمية وفرت لها الإمارة بقيادة صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم رأس الخيمة، وولي عهده سمو الشيخ محمد بن سعود بن صقر القاسمي كل الإمكانات اللازمة لجعلها من المناطق المميزة سياحياً على الخريطة السياحية للمنطقة.

وكشف المهندس عبد المحسن الحمادي رئيس مجموعة منازل العقارية مالكة منتجع جزيرة أن المشروع الذي تم افتتاحه أمام راغبي السفر وقضاء أوقات عائلية استثنائية تم إنشاؤه على مساحة تقدر بنحو 600 ألف قدم، ويتميز بإطلالة بحرية ساحرة بجانب تصميمه الهندسي المستوحى من العمارة الأندلسية التي تعكس كرم الضيافة العربية في جو مفعم بالرقي والفخامة، وهو من المشاريع الواعدة التي تم تطويرها من قبل شركة منازل العقارية بإمارة رأس الخيمة ليلبي الطلب المتزايد من قطاعات كبيرة من محبي الهدوء والعيش في أجواء ساحرة، تتميز بأجواء ساحرة من الراحة والفخامة سواء من العملاء المقيمين بالدولة أو السياح القادمين من الدول العربية والأوروبية.

استضافة

وأوضح أن المنتجع يحتوي على 305 غرف وأجنحة فندقية وستة مطاعم بجانب العديد من المقاهي منها الآسيوي واللبناني والإيطالي، إضافة إلى البوفيه المفتوح.

وأضاف أن الفندق يركز على السياحة العائلية والنقاهة والاسترخاء الشخصي، بما يتضمنه من 4 حمامات سباحة داخلية وخارجية وشاطئ رملي خاص وممشى بحري بطول 500 متر، إضافة لإطلالته الساحرة على مياه الخليج العربي.

وقال يعتبر المنتجع مكاناً مناسباً لقضاء الإجازة للعائلات وخدمة رجال الأعمال لما يحتويه من خدمات على أعلى مستوى تتناسب من احتياجات رجال الأعمال وعائلاتهم.

ومن جانبه أشار المهندس عبد المحسن الحمادي الرئيس التنفيذي لمجموعة منازل العقارية مطورة المشروع إلى أن استثمار الشركة في القطاع السياحي برأس الخيمة يأتي انطلاقاً من التطور الكبير، الذي تشهده الإمارة في القطاع السياحي، لما تتميز به الإمارة من شواطئ ساحرة ونقاط جذب متنوعة.

طباعة Email