مؤتمر «هواوي» السحابي يناقش تحديات التحول الرقمي إقليمياً

ت + ت - الحجم الطبيعي

أسهمت مبادرة «هواوي» لتوفير حلول تقنية المعلومات والاتصالات، بجمع المئات من شركاء الأعمال والمحللين في قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات هذا الأسبوع ضمن «مؤتمر هواوي للحوسبة السحابية في الشرق الأوسط 2015» في تسليط الضوء على أحدث التطورات الحاصلة على صعيد الاستفادة من الحوسبة السحابية في مختلف القطاعات، والدور الذي تلعبه في تغيير طرق سير العمليات في الشركات، وذلك بما يساهم في تعزيز الميزة التنافسية للشركة والخدمات التي تقدمها للجمهور في ظل متغيرات عالم الاقتصاد الرقمي.

أقيم مؤتمر هواوي للحوسبة السحابية في الشرق الأوسط 2015 لأول مرة في المنطقة تحت شعار «تبسيط تقنية المعلومات لتعزيز مرونة الأعمال» في فندق برج العرب في دبي.

وقد شهدت الفعالية التي أقيمت على مدى يومين مشاركة رواد أعمال من مختلف أنحاء الشرق الأوسط بمن فيهم ممثلو شركات اتصالات ومحللون في قطاع الأعمال..

والذين حضروا ندوات حول الممارسات الأمثل لحلول الحوسبة السحابية وجلسات حوارية لتبادل الآراء والأفكار حول طرق تعزيز مرونة أنظمة تقنية المعلومات التقاربية، لتصبح أكثر انفتاحاً وسهولة في الإدارة مع الحفاظ على فعالية التكلفة والموثوقية في الوقت ذاته.

وقامت «هواوي» خلال المؤتمر باستعراض استراتيجية تقنية المعلومات التي تتبناها لمساعدة الشركات في منطقة الشرق الأوسط في الحفاظ على الميزة التنافسية في عالم الاقتصاد الرقمي.

 وتلتزم «هواوي» من خلال استراتيجيتها في حث شركات الاتصالات وغيرها من الشركات على تغيير طريقة سير العمليات عبر اعتماد جيل أكثر مرونة من أنظمة تمكين الأعمال (BES)، التي توفر تجربة وخدمات رقمية معززة من خلال التعاون مع طرف ثالث.

وأطلقت «هواوي» خلال الفعالية سلسلة من ابتكارات تقنية المعلومات والتي تضم أنظمة تمكين الأعمال (BES) من «هواوي» ومنصة الحوسبة السحابية «فيوجين سفير 5.0» ومنصة التخزين «أوشينستور V3».

وقال شي ياوهونغ، رئيس «هواوي» في المنطقة، تساهم التطورات المتسارعة في العالم الرقمي في إعادة صياغة مفاهيم تقنية المعلومات، وتغيير الطريقة التي تعمل بها المؤسسات. وقد أصبحت »هواوي" بالنسبة للعديد من ممثلي قطاع الأعمال وشركات الاتصالات شريكاً حقيقياً.

طباعة Email