مقصورات جديدة للدرجة الأولى في «طيران الإمارات»

ت + ت - الحجم الطبيعي

تخطط طيران الإمارات وهي أكبر ناقلة للرحلات الدولية في العالم لإدخال مقاعد جديدة للدرجة الأولى كمنتج جديد ضمن سياسة الناقلة في التجديد والابتكار.

وكان سمو الشيخ أحمد بن سعيد قد أكد هذه الخطوة خلال إعلان نتائج الناقلة الخميس الماضي، لكنه لم يكشف عن موعد إطلاق المنتج الجديد، موضحاً أن الأمر سيكون خلال الشهور الـ 12 المقبلة.

وأشارت تقارير إلى أن مقاعد أو مقصورات الدرجة الأولى ستسمح بخصوصية أكثر مقارنة مع المقصورات الحالية، دون أن تكشف الشركة عن طبيعة وماهية وشكل هذه المقصورات.

وترتكز طيران الإمارات في إطلاق المنتج الجديد على تجربتها السابقة في توفير مقصورات منفصلة على الدرجة الأولى والتي حققت نجاحاً كبيراً مع زيادة الطلب عليها، وخاصة بالنسبة إلى الرحلات الطويلة. وسيتم البدء بتركيب هذه المقاعد على طائرات إيرباص 380 كمرحلة أولى ثم طائرات البوينغ 777 في مرحلة لاحقة.

وكان تيم كلارك رئيس طيران الإمارات قد أشار في تصريحات سابقة إلى أن الشركة تعمل على إدخال مقصورات أقرب إلى غرف النوم في الدرجة الأولى.

راحة أكبر

ووفقاً لتقارير فإن الأسعار للمقصورات الجديدة لن تتغير، وستكون أكثر راحة للمسافرين، وستبدأ بالرحلات والوجهات التي تتمتع بمعدل إشغال عال بالنسبة للدرجة الأولى.

وتمتعت طيران الإمارات عبر تاريخها بسمعة عالمية في مجال التجديد والابتكار في خدماتها، ومنها تركيب الشاشات على المقاعد منذ تسعينات القرن الماضي وشاور سبا في طائرة الايرباص 380، إضافة إلى خدمة الليموزين لركاب الدرجتين الأولى والأعمال، وغيرها من الخدمات المبتكرة التي لاقت طلباً كبيراً من المسافرين.

طباعة Email