»دبي للصادرات« تستهدف أسواق إفريقيا عبر مصر

ت + ت - الحجم الطبيعي

تشارك مؤسسة دبي لتنمية الصادرات، إحدى مؤسسات دائرة الاقتصادية بدبي، في معرض الغذاء الأفريقي 2015 الذي افتتح في السادس من الشهر الجاري ويختتم فلياته غداً في مركز القاهرة الدولي للمؤتمرات والمعارض، حيث تنظم المؤسسة جناح الدولة والذي تشارك تحت مظلته مجموعة من الشركات الإماراتية الرائدة في هذا القطاع الحيوي تتقدمها شركة الظاهرة الزراعية، شركة الفوعة، وشركات أغذية أخرى. يأتي ذلك حرصاً على تطبيق استراتيجياتها الرامية للوصول إلى أسواق افريقيا عبر مصر.

وزار منصة المؤسسة وجناح الإمارات منير فخري عبد النور، وزير الصناعة والتجارة والمشروعات الصغيرة والمتوسطة في مصر، حيث أعرب عن سعادته باستمرار المشاركات الإماراتية في الأحداث الاستراتيجية التي تقام في مصر، وأثنى خلال لقائه بوفد المؤسسة على دور المكتب التجاري للمؤسسة في مصر وما يقدمه من خدمات تربط بين المصدرين من الإمارات ودبي بالتحديد والموردين في مصر.

وتشارك مؤسسة دبي لتنمية الصادرات عبر مكتبها في مصر في معرض الغذاء الأفريقي 2015 لتعزيز الصادرات الإماراتية إلى الأسواق الأفريقية من خلال مصر التي تعتبر بوابة تجارية نحو هذه الدول.

وتلعب مصر دوراً تجارياً كبيراً في المنطقة نظراً لاتفاقياتها التجارية العديدة التي تربطها في الأسواق الأفريقية، وأبرزها اتفاقية السوق المشتركة لشرق وجنوب أفريقيا (كوميسا)، والتي توفر للمنتجين مزايا واسعة وتفضيلية تبرز القدرات التنافسية المتنوعة.

تركيز

وقال محمد الكمالي، نائب المدير التنفيذي لمؤسسة دبي لتنمية الصادرات إن استراتيجيتنا تركز على عدد من الأسواق الواعدة أبرزها أفريقيا، حيث نطمح إلى تفعيل عدة قنوات أبرزها مكتبنا التجاري في مصر، إذ تشير الإحصائيات إلى أن نسبة نمو التجارة بين إمارة دبي ومصر شهدت ارتفاعا معدله 21.5% في الأشهر التسع الأولى من عام 2014 مقارنة بعام 2013، معززة بذلك دور المؤسسة في الترويج لمصر على أنها بوابة الأعمال نحو أفريقيا.

ونسعى نحو تحقيق أهداف عديدة أبرزها دعم السوق المصري والعمل على جعله سوقاً استراتيجياً يتم من خلاله استغلال الفرص نحو الأسواق المجاورة له.

وتشكل مصر بعدد سكانها الذي يقارب 90 مليون نسمة واحدة من أكبر الأسواق الاستهلاكية في المنطقة، ويعتبر موقعها الجغرافي محوري نحو أسواق أفريقية عديدة تجعل منها بوابة استراتيجية لنا في الإمارات نحو أسواق أكثر، إلى جانب ذلك يشهد النمو السكاني في منطقة الكوميسا زيادة بنسبة 3.2% متجاوزاً معدل نمو الانتاج الزراعي والغذائي مما يوفر فرص عديدة للتصدير للشركات من الإمارات بشكل عام ودبي بشكل خاص».

مكتب

وقالت نعيمة البناي، مدير خدمات مكاتب المؤسسة إن مكتب المؤسسة في مصر يعد واحداً من المكاتب الخارجية التي توفر مجموعة متنوعة من الخدمات للمشترين العالمين أبرزها، تنظيم البعثات التجارية واللقاءات الثنائية والمباشرة، واستقبال الوفود من الأسواق العالمية.

طباعة Email