خارطة طريق نحو منظومة عالمية لمواصفات الحلال

ت + ت - الحجم الطبيعي

أكدت هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس «مواصفات » أن المنتدى الدولي للمواصفات القياسية وتقييم المطابقة لمنتجات الحلال الذي، نظمته الهيئة بدبي بالتعاون مع معهد المواصفات والمقاييس للدول الإسلامية «سميك» التابع لمنظمة المؤتمر الإسلامي نجح في وضع خارطة طريق لإعداد منظومة عالمية متكاملة لـ «مواصفات المنتجات الحلال».

وقال عبدالله عبد القادر المعيني مدير عام «مواصفات» بالإنابة في بيان صحافي أصدرته الهيئة أمس، أن المنتدى عقد بمشاركة أكثر من 200 مسؤول من صناع القرار والخبراء الدوليين في قطاع المعايير والمواصفات الحلال من دول العالم الإسلامي وبقية دول العالم.

مشيراً إلى أنه تم خلال «المنتدى الدولي للحلال» مناقشة العديد من القضايا المهمة من بينها معايير السلامة ومطابقة المنتجات الحلال والمتطلبات العامة واشتراطات جهات منح شهادات الحلال واشتراطات جهات الاعتماد لجهات منح شهادات الحلال وطرق فحص المنتجات الحلال على مستوى الدول الإسلامية لضمان التطبيق الأمثل بين جميع أعضاء منظمة التعاون الإسلامي في عملية تصدير واستيراد المنتجات المتوافقة مع أحكام الشريعة الإسلامية ورفع درجة الثقة بالشهادات الصادرة عنها.

وتحدثت فرح علي الزرعوني مدير إدارة الاعتماد بهيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس رئيس اللجنة الفنية للأغذية الحلال واللجنة الفنية لمستحضرات التجميل الحلال التابعتين لمعهد المواصفات والمقاييس للدول الإسلامية «سميك» خلال الجلسة الأولى بالمنتدى الدولي للحلال، التي عقدت برئاسة محمد حسين شجاعي من هيئة المواصفات الإيرانية وتناولت القضايا المتعلقة بالمواصفات القياسية لمعهد «سميك».

حيث استعرضت الخطوات التي تم إنجازها لاستكمال إعداد أول منظومة متكاملة لـ «مواصفات الأغذية الحلال» و«مستحضرات التجميل الحلال» على مستوى العالم الإسلامي بالتنسيق والتشاور بين الدول الأعضاء في اللجان الفنية للمعهد.

خطوات

وقالت إنه بتوجيهات معالي الدكتور راشد احمد بن فهد وزير البيئة والمياه رئيس مجلس إدارة هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس سعت الهيئة منذ عدة سنوات لاتخاذ خطوات فعلية لإيجاد منظومة متكاملة لمواصفات المنتجات الحلال في قطاعات متعددة منها الأغذية ومستحضرات التجميل والمنسوجات وغيرها وقطعت خطوات مهمة في هذا المجال.

3 أحداث

وجاء انعقاد «المنتدى الدولي للحلال» في دبي ضمن أبرز ثلاثة أحداث سنوية دولية رئيسية في قطاع المواصفات والمعايير العالمية للمنتجات الحلال عقدت للمرة الأولى بالشرق الأوسط بدأت بانعقاد الاجتماع السابع لمجلس إدارة معهد المواصفات والمقاييس للدول الإسلامية «سميك» الأحد الماضي تلاه الاجتماع السادس للجمعية العمومية للمعهد الذي استضافته «مواصفات» بمشاركة ممثلين عن 57 دولة ثم انعقد «المنتدى الدولي للحلال» وافتتحه معالي الدكتور راشد احمد بن فهد وزير البيئة والمياه رئيس مجلس إدارة هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس.

طباعة Email