ندوة في رأس الخيمة عن أثر انخفاض أسعار النفط على الاقتصادات العربية

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلنت دائرة التنمية الاقتصادية في رأس الخيمةاستضافة ندوة بعنوان «أثر انخفاض أسعار النفط على الاقتصادات العربية: دول الأوابك نموذج» وذلك بالتعاون مع وزارة الطاقة في 27 مايو الجاري بمسرح غرفة رأس الخيمة.

وأفاد خبراء دائرة التنمية الاقتصادية أن موضوع الندوة بالغ الأهمية له من تأثيرات على دول المنطقة والتي يتوجب عليها اتخاذ سلسلة من الإجراءات لتعزيز مناعة اقتصاداتها ضد تقلبات أسواق النفط وما تجره من تغيرات في تقديرات الموازنات وبالتالي الخطط التنموية والإنفاق العام، ولطالما عملت دول الأوابك على دعم سياسات التوجه نحو الحد من الاعتماد على عائدات بيع النفط الخام وتنويع قواعدها الاقتصادية لضمان حصانة اقتصاداتها وسط الأزمات المتعاقبة. وهذا من التوجهات الإستراتيجية لدولة الإمارات التي عمدت طوال العقد الأخير إلى العمل الجاد على تطوير القطاعات الاقتصادية غير النفطية كالصناعة والسياحة والتجارة والخدمات (الإلكترونية) وسياسة تنويع مصادر الطاقة والتركيز على الطاقة النظيفة المستدامة وسياسة الترشيد ورفع الكفاءة.

وتهدف الندوة إلى تسليط الضوء على أسباب تدهور أسعار النفط وتداعياتها على اقتصادات الدول العربية ومن ثم التحديات التي ستواجهها هذه الدول في خططها التنموية جراء ذلك، فإنها تعد فرصة سانحة لتقييم وضعية الدولة من هذا الجانب ومدى استعداد اقتصادها لمجابهة تأثيرات أسعار النفط، ونوه مسؤولو وزارة الطاقة بأهمية الندوة وتوقيتها للمساهمة في نشر سياسة الدولة في نقل ثقافة تعظيم الاستفادة من الموارد .

طباعة Email