«البيئة والمياه» تعزز جهود التنمية المستدامة

مريم حارب

ت + ت - الحجم الطبيعي

شاركت وزارة البيئة والمياه في افتتاح معرض إكسبو الدولي الذي انطلقت فعالياته أول مايو الجاري بمدينة ميلانو الإيطالية والذي تشارك فيه وزارة البيئة والمياه كداعم رسمي لمركز أعمال جناح دولة الإمارات تحت شعار «تنمية الأعمال التجارية المستقبلية مع الإمارات» والذي يضم مجموعة مؤسسات حكومية وشبه حكومية لاستعراض أهم الإنجازات والمشاريع في الدولة التي تتضمن قطاعات البيئة والغذاء والطاقة والتكنولوجيا.

ومثلت المهندسة مريم محمد سعيد حارب وكيل الوزارة المساعد لقطاع الموارد المائية والمحافظة على الطبيعة بالوكالة الوزارة خلال افتتاح المعرض.

وأفادت مريم حارب بأنه انطلاقاً من سعي دولة الإمارات في تحقيق التنمية المستدامة في شتى المجالات ليس فقط على الصعيد المحلي بل يتعداه إلى الصعيد العالمي حيث تشارك الوزارة في إكسبو ميلانو كداعم رسمي لمركز أعمال جناح الدولة بهدف المساهمة في تعزيز الأمن الغذائي العالمي واستعراض جهودها في هذا المجال، مشيرةً إلى أن الإمارات أطلقت مؤخراً «العلامة الوطنية للحلال» التي تساهم بشكل كبير إلى فتح أسواق جديدة للمنتجات الحلال من مختلف دول العالم.

وأضافت مريم حارب إن دولة الإمارات تعتبر من أكبر مراكز إعادة التصدير في الوطن العربي والشرق الأوسط وخاصة مدينة دبي نظراً لموقعها الجغرافي الاستراتيجي للتجارة بين مختلف دول العالم، موضحةً أن الوزارة تعمل على تطوير إجراءات العمل للمنتجات الحلال تنفيذاً لخطة الاقتصاد الإسلامي الاستراتيجي التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي .

جلسات نقاشية

تشارك وزارة البيئة في سلسة من الاجتماعات والجلسات النقاشية التي ستعقد في مركز الأعمال في جناح الدولة لطرح عدد من المواضيع ذات الصلة بالحركة التجارية في الدولة وخاصة عن طريق مدينة دبي ومشاريع الطاقة وتعزيز الأمن الغذائي والتحول الذكي بالإضافة الى العديد من المبادرات البيئية التي تلتزم الدولة على تنفيذها في إطار تحقيق رؤيتها وجعلها من الدول المتصدرة عالمياً بحلول 2021.

طباعة Email