دراسة

الخطوط الصينية أكثر خطراً من الخليجية على الطيران الأميركي

ت + ت - الحجم الطبيعي

تشكل خطوط الطيران الصينية خطرا أكبر على شركات الطيران الأميركية مقارنة بالخطوط الخليجية، حسبما جاء في دراسة عن مؤسسة ايه جي للسفر والطيران. وتوقعت الدراسة ان تحل الصين محل الولايات المتحدة كأكبر سوق للطيران في العالم، حيث تدخل صناعة الطيران العالمية مرحلة تغيرات كبيرة. تشعر شركات الطيران الأميركية بالقلق من توسع شركات طيران الإمارات والاتحاد والقطرية في رحلاتها الى السوق الأميركية. وقالت الدراسة بعنوان "الصراع على اسواق الطيران العالمية" ان الشركات الصينية للطيران مثل الصين الجنوبية والصين الشرقية واير تشاينا، سوف تحل مكان الشركات الأميركية للطيران، وتنتزع منها زعامة سوق الطيران العالمي. وقال جون جرانت رئيس تنفيذي او ايه جي ان الشركات الأميركية كانت قلقة من الشركات الخليجية، لكنها ينبغي ان تقلق بنفس القدر من الشركات الصينية. واضاف ان شركات الطيران الصينية قادمة وخلال سنوات قليلة سوف تنتزع الصين زعامة الولايات المتحدة لسوق الطيران العالمي.

طباعة Email