منافسة

منطقة الخليج ترسخ مكانتها مركزاً عالمياً للطيران

ت + ت - الحجم الطبيعي

لن يستطيع منافس أن ينازع مراكز الطيران الخليجية، وعلى رأسها دبي، وفق ما جاء في تقرير بمجلة ميد.

وأضاف التقرير أن منطقة الخليج أصبحت مركزاً مهماً للطيران وتلفت انتباهاً عالمياً في الفترة الأخيرة. في الولايات المتحدة تطالب شركات الطيران الأميركية باتخاذ إجراءات ضد ما أطلقت عليه منافسة غير عادلة من شركات الطيران الخليجية وفي مقدمتها طيران الإمارات. وفي الخليج تنوي شركات الطيران والمطارات مزيداً من التوسع لتعزيز مكانتها كأهم مركز للطيران في العالم.

ويمكن أن تضر ادعاءات الشركات الأميركية شركات الطيران الخليجية الكبرى، الإمارات، والاتحاد، والطيران القطرية ومخططات توسعها في الولايات المتحدة.

تطور دبي مثلاً مطار آل مكتوم الدولي ليكون أكبر مطار في العالم. وتقوم أبوظبي أيضاً بتوسعات في مطارها الدولي لمضاعفة قدرته الاستيعابية. وتقوم الدوحة بالشيء نفسه في مطارها الدولي. ويعني هذا أن تطوير المطارات الخليجية وشركات الطيران الخليجية سوف يستمر، ويرسخ مكانة المنطقة كمركز عالمي للطيران.

طباعة Email