»إف. إم. إكسبو 2015« يعرض أحدث حلول القطاع

73.4 مليار درهم سوق إدارة المرافق في الإمارات 2015

ت + ت - الحجم الطبيعي

ساهم قطاع البناء والتشييد في دولة الإمارات بنسبة 7.89 % من الناتج المحلي الإجمالي خلال الربع الأوّل من العام الماضي، ومن المتوقّع أن ترتفع هذه النسبة بين 11 و11.5 % بحلول العام 2021.

ومن شأن هذا النمو المطرد في القطاع أن يعود بالفائدة الكبيرة على قطاع إدارة المرافق الذي يقدّر أن تصل قيمته الحالية إلى 73.4 مليار دررهم (20 مليار دولار) ويزخر بالعديد من فرص النمو والتوسّع الواعدة.

ومن جهتها، تسعى الشركات المحلية والإقليمية والعالمية العاملة في مجال إدارة المرافق إلى الاستفادة القصوى من الفرص المتاحة في قطاع الإنشاءات في الإمارات من خلال توفير حلول إدارة المرافق عالية الجودة والمتطوّرة لتعزيز مكانتها وحضورها في السوق المحلية.

متطلبات متنامية

وفي هذا السياق، يأتي تنظيم معرض إدارة المرافق «إف. إم. إكسبو 2015»، المعرض الوحيد المتخصّص في إدارة المرافق في منطقة الشرق الأوسط والذي سيقام في الفترة من 18 إلى 20 مايو المقبل في مركز دبي التجاري العالمي بدبي.

بهدف تسليط الضوء على المتطلّبات المتنامية للقطاع وتمكين الزوّار من استكشاف فرص الأعمال المتاحة والمحتملة وتوظيفها بالشكل الأمثل، بالإضافة إلى جمع أقطاب قطاع إدارة المرافق تحت سقف واحد لمناقشة آخر الاتجاهات والتحدّيات وأفضل الممارسات المتّبعة في المجال واستعراض الفرصة المتوفرة فيه.

وقال جعفر شبر، مدير أوّل للمشاريع في معرض إدارة المرافق «إف. إم. إكسبو»: تنعكس ملامح الطفرة الكبيرة في قطاع الإنشاءات المحلي بشكل إيجابي وواضح على قطاع إدارة المرافق الذي بات يكتسب أهميةً كبيرةً في ظل زيادة اهتمام العملاء وحرصهم على اختيار خدمات إدارة المرافق الأكثر تطوراً وتكاملاً في سبيل الحصول على درجة عالية من الفعالية والكفاءة من حيث جودة الخدمات والتكلفة.

ولا شكّ أن معرض «إف. إم. إكسبو 2015» سيشكّل منصةً ممتازةً للتواصل عن كثب مع الموردين ومزوّدي خدمات إدارة المرافق من مختلف أنحاء المنطقة والعالم، وفي نفس الوقت الاطلاع على أحدث الاتجاهات في القطاع عبر سلسلة الفعاليات التثقيفية المصاحبة للحدث. وستوفّر النسخة التاسعة من المعرض فرصةً مثاليةً لمشاركة الأفكار النيّرة والمبتكرة لدفع عجلة نمو قطاع إدارة المرافق في دولة الإمارات.

ازدهار ملحوظ

ومن جانبه، أوضح جمال عبدالله لوتاه، الرئيس التنفيذي لشركة «إمداد»، أن الازدهار الملحوظ في قطاع الإنشاءات في دول الخليج العربي قد أسهم في خلق العديد من الفرص الواعدة لشركات إدارة المرافق في المنطقة والعالم، مضيفاً: «تشهد السوق الإماراتية توجّهاً متنامياً نحو حلول إدارة المرافق المتكاملة، مدعومةً بحرص الشركات المتخصّصة على توفير أحدث الخدمات المتطوّرة وفق أعلى معايير الشفافية والجودة. وبصفتنا شريك المعلومات الرئيسي للمعرض، نتطلّع في «إمداد» إلى تسليط الضوء على محفظتنا الشاملة من خدمات إدارة المرافق بمختلف أنواعها».

ومن المتوقّع أن يستقطب معرض إدارة المرافق «إف. إم. إكسبو 2015» أكثر من 7500 زائر وما يزيد على 150 عارضاً إقليمياً وعالمياً لاستعراض أحدث الحلول والخدمات ذات الصلة بمجال إدارة المرافق، بما فيها نظم مراقبة الدخول وإدارة المباني وإدارة الطاقة والحلول البيئية.

 ويحظى الحدث بدعم كل من «بلدية دبي» و«جمعية الشرق الأوسط لإدارة المرافق» و«المعهد البريطاني لإدارة المرافق»، بالإضافة إلى دعم كل من «إمداد» كشريك المعلومات الرئيسي، وشركة «إمريل» كراعي الابتكار، وشركة «فارنك» كراعي الاستدامة، وشركة «إي. تي. إيه لإدارة المرافق» كراع بلاتيني.

نشاطات

سيستضيف معرض «إف. إم إكسبو 2015» فعاليات المؤتمر العالمي السنوي لإدارة المرافق، إضافةً إلى عددٍ من النشاطات المتنوّعة وورش العمل المجانية والمعترف بها دولياً. وعلاوةً على ذلك، سيُقام بالتزامن مع الحدث كل من «معرض الشرق الأوسط لإدارة النفايات وإعادة التدوير» و«المعرض التجاري للتنظيف والنظافة العامة».

طباعة Email